ما بعد العرض: قطع رؤوس الهيدرا

نناقش في ما بعد العرض منتدى الوثائقيات وثائقيَ الميادين ”قطعُ رؤوسِ الهيدرا ”، قد يبدو الإسم غريباً للبعض فالهيدرا وفق الأساطير الإغريقية مخلوق برؤوس عديدة كلَّما قطعت له رأساً خرج بديل له أو أكثر. في إسرائيل عام 2007 قدَّم داني بروكوفيتش دراسة معمَّقة في معهد الأمن القوميِ بتل أبيب بست وتسعين صفحة تحت عنوان قطع رؤوس الهيدرا ، الدراسة تبحث السبيل إلى إضعاف حزب الله، المهم فيها أنها ركزت على العنصر السوري ومكانته من محور المقاومة وتأثير قوته وتعافِيه على المحور... فعليه حتى تقتل الهيدرا يجب ان تقطع الرأس وتكوِي مكانه منعاً لخروجِ الرؤوس البديلة هكذا تقول الأسطورة ، وهذا ما عنْوَنَ له الوثائقي : المشكلة مع الرئيس بشار الأسد هي في دعمه حزب الله وتحالفه الوثيق مع إيران ، فالمطلوب بديل عنه لتتحقّق الغاية الاسرائيلية كما يظهِر الوثائقي ، والذي رصد أيضاً محاولات ووسائل عديدة لإضعاف سوريا عبر الحرب فيها وما زالت مستمرة فيما يبدو أنه الجولة الحاسمة. وفي نِقاش قطع رؤوسِ الهيدرا ، إسرائيلياً بشار الأسد المشكلة ... نبحث كيف تجلَّى ذلك. الحرب السورية فيها وعليها... ما حقيقة العمل على إحلال نظام يقبل إسرائيل؟ فشلت قبل الحرب وأثناءها محاولات إبعاد دمشق عن محور المقاومة ، فماذا في مراهنات الجولة الحاسمة؟

ما بعد العرض - احكيلي عن الضاحية

في ما بعد العرض منتدى الوثائقيات نناقش وثائقي الميادين “احكيلي عن الضاحية”. زيارة عن قرب تجول بك في الضاحية الجنوبية لبيروت... بين تاريخها وحكايا سكانها المطرّزين بألوان وأفكار مختلفة حدّ التناقض... عن علاقتهم بالمكان وكيف يعيشون... العمل مشاهدينا يكسر بل ويصحّح جانباً من صورة عمل ويعمل على ترويجها عن الضاحية كمكان مخيف... مزنر بالنار مكتظ بالسكان ومختصر بفئة دون غيرها من الطيف اللبنانيّ... ويفسّر ايضاً سبب تعمّد الاحتلال الاسرائيلي استخدام قوة نارية كبرى في عدوان تموز 2006 على الضاحية لتدميرها في ما عرف بعقيدة الضاحية التي باتت كابوساً يهدّده ويردعه.

المزيد