فوز صحفيين من روسيا والفلبين بجائزة نوبل للسلام

لجنة نوبل النرويجية تمنح جائزة نوبل للسلام لعام 2021 للصحفية الفيليبينية ماريا ريسا والصحفي الروسي ديمتري موراتوف.

  • فوز صحفيين من روسيا والفلبين بجائزة نوبل للسلام
    فوز صحفيين من روسيا والفلبين بجائزة نوبل للسلام

قررت لجنة نوبل النرويجية منح جائزة نوبل للسلام لعام 2021 للصحفية الفيليبينية ماريا ريسا والصحفي الروسي ديمتري موراتوف، لـ"جهودهما في حماية حرية التعبير"، وفق اللجنة.

وفي تغريدة على "تويتر" قال الحساب الرسمي لجوائز نوبل: "قررت لجنة نوبل النرويجية منح جائزة نوبل للسلام لعام 2021 لماريا ريسا وديمتري موراتوف لجهودهما في حماية حرية التعبير، وهو شرط مسبق للديمقراطية والسلام الدائم".

وفي محادثة مع قناة وزارة الدفاع الروسية "زفيزدا"، أشار دميتري موراتوف إلى أنه يعتبر هذا "مكافأة، أولاً وقبل كل شيء، لجميع الموظفين القتلى، الذين ناضلوا دائماً من أجل حرية التعبير ومن أجل الديمقراطية. كما وكانت ردة فعله عاطفياً على نبأ فوزه بالجائزة".

بدورها قالت الصحفية الفلبينية ماريا ريسا، في بث مباشر عبر قناة "رابلر"، إنها فوجئت بالأخبار، مضيفة "أنا في حالة صدمة".

في السياق، هنأ الكرملين الصحفي دميتري موراتوف بفوزه بجائزة نوبل للسلام، على الرغم من أن صحيفته "نوفايا جازيتا كثيراً" ما تنتقد السلطات الروسية.

وقال المتحدث باسم الكرملين دميتري بيسكوف للصحفيين "يمكننا أن نهنئ دميتري موراتوف". وأضاف "إنه يعمل باستمرار وفقا لمُثُله العليا، وهو مخلص لها، وهو موهوب وشجاع".