الجيش المصري: تدمير 31 نفقاً مع قطاع غزة

الجيش المصري يعلن نتائج العملية العسكرية الواسعة التي نفّذت بعد يومين من مقتل 16 جندياً من حرس الحدود الشهر الماضي، متحدّثاً عن مقتل 32 من "الخارجين على القانون"، وعن تدمير 31 نفقاً على الحدود مع قطاع غزة.

من العملية العسكرية المصرية في سيناء

ففي مؤتمر صحفيّ عقد اليوم السبت أعلن الجيش المصري أنه قتل 32 من "العناصر الاجرامية" في العملية العسكرية الواسعة النطاق التي تنفذها قواته منذ شهر في شبه جزيرة سيناء.

وأطلق الجيش هذه العملية بعد يومين من مقتل 16 من حرس الحدود المصري في هجوم مسلح استهدف في الخامس من آب/اغسطس نقطة تفتيش قرب الحدود مع كل من قطاع غزة واسرائيل.

وكشف المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة العقيد أركان حرب أحمد محمد علي خلال مؤتمر صحافي عن "مقتل 32 وإصابة عنصر واحد من العناصر الإجرامية" خلال عملية سيناء الى أطلقت في 7 آب/اغسطس الماضي، مؤكدا ايضا انه "تم القبض على 38 من الخارجين على القانون، وتم الإفراج عن 20 غيرهم".

واشار الى أنه بين المسلحين الذين اعتقلوا أشخاص "غير مصرييّن وقد تمّ أيضا "ضبط أجهزة وأسلحة عبارة عن رشاشات خفيفة وبنادق قناصة وألغام مضادة للدبابات وطائرات للاستخدام عن بعد، وقنابل مضادة للطائرات، مستطرداً لقد "تمّ تدمير 31 نفقا على الحدود مع قطاع غزة".