الإستفتاء الأسوأ في تاريخ منتخب فرنسا: لا مكان لـ "الديوك" في قلوب الفرنسيين!

صحيفة "لو باريزيان" الشهيرة تنشر نتائج إستفتائها حول المنتخب الفرنسي والذي يظهر إنعدام شعبيته بالكامل لدى الفرنسيين.

نقلاً عن صحيفة "لو باريزيان"
نقلاً عن صحيفة "لو باريزيان"

 

ضجت فرنسا بنتائج الإستفتاء الذي نشرته صحيفة "لو باريزيان" الشهيرة حول المنتخب الوطني لكرة القدم والذي تصدر العنوان الرئيسي للصحيفة الباريسية وباقي الصحف الفرنسية.

وتحت عنوان: "الأزرق بطل عدم الشعبية" كشفت "لو باريزيان" أن 82 % من الفرنسيين وبينهم 75% يتابعون مباريات المنتخب الفرنسي ينظرون بنظرة سيئة إلى منتخب "الديوك"، فيما رأي 54% من الفرنسيين أن المنتخب الوطني لن يتأهل إلى نهائيات كأس العالم 2014 في البرازيل.

واعتبرت الصحيفة أن نتائج هذا الإستفتاء هي الأكثر سوءاً في تاريخ المنتخب الفرنسي وهو تفوق من حيث السوء على السياسيين أيضاً.

وأوضحت "لو باريزيان" أن هذا الإستفتاء جرى في العاشر والحادي عشر من الشهر الجاري، معتبرة أن الفوز الودي الكبير بسداسية نظيفة على أستراليا لن يبدل من نظرة الفرنسيين إلى منتخبهم وذلك نظراً لضعف المنافس ولأن المشكلة هي أعمق من ذلك بكثير بحيث أن تصرفات اللاعبين منذ ثلاث سنوات هي التي سببت هذا الشرخ الكبير.

وبالنسبة للاعبين، أظهر الإستفتاء نتائج كارثية بحيث أن 24% فقط من الفرنسيين يعتبرونهم "موهوبين"، في حين تهبط هذه النسبة الى 9% في خصوص قرب اللاعبين من الجمهور، فيما يرى 8 % فقط أن اللاعبين يكنون الحب لقميص المنتخب!

وحصد الحارس هوغو لوريس على النسبة الأكبر من إعجاب الفرنسيين بـ 39 % من الأصوات، تلاه ماتيو فالبوينا بـ 16 %، فيما جاء فرانك ريبيري ثالثاً بـ 9 % فقط من الأصوات وخلفه بليز ماتويدي (7%) وكريم بنزيما (5%).