مورينيو يترك المؤتمر الصحفي راكضاً

جوزيه مورينيو يظهر إستياءه من أسئلة الصحافيين ويخرج راكضاً من المؤتمر الصحفي.

مورينيو يترك المؤتمر الصحافي وبدا إلى جانبه لامبارد
مورينيو يترك المؤتمر الصحافي وبدا إلى جانبه لامبارد

خرج مدرب تشلسي الإنكليزي، البرتغالي جوزيه مورينيو، راكضاً من المؤتمر الصحفي قبل المباراة أمام ستيوا بوخارست في الجولة الثانية لدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، وذلك بسبب سؤال لم يرق له حول عدم إستدعاء لاعب الوسط البلجيكي كيفن دي بروين.

وقال مورينيو، الذي يمر بلحظة حساسة بسبب وضع فريقه حالياً في الدوري الإنكليزي وخسارته أول مباراة بدور المجموعات بدوري الأبطال أمام بازل السويسري، باستياء "دائماً ما أكون أميناً لحظة اختيار التشكيل. كيفن مجرد خيار ضمن آخرين".

وأضاف "فقط 11 لاعباً من يمكنهم اللعب بصورة أساسية، وأنا المسؤول عن اختيارهم، دي بروين لم يتم ضمه للقائمة لأسباب فنية".

وأكمل مورينيو "قبلها كنتم تسألوني عن السبب وراء عدم لعب (خوان) ماتا، الآن وبعد أن أعلنت أنه سيكون أساسياً تسألوني عن دي بروين".

وأضاف "إسألوا فرانك لامبارد فهو بجانبي وسيقول لكم أنني أرتكب أخطاء وأحاول أن أكون أميناً طوال الوقت، حينما أكون راضياً عن استعداد لاعب معين، فإنه يلعب أساسياً، كما فعلت الآن مع خوان".

وأردف مورينيو "لم يعجبني الأداء الذي قدمه كيفن أمام سويندون، لذا قررت عدم استدعاءه، دائماً ما يجري الحديث عمن لا يلعبون"، لينهي بعدها المؤتمر الصحفي وينطلق راكضاً وهو يقول للصحفيين "أراكم غداً".