"تمرد" البحرين تدعو للمشاركة بكثافة في تظاهرة يوم الجمعة

حركة "تمرد" في البحرين تدعو للتظاهر بكثافة يوم 27 أيلول، وتؤكد أنها تعمل بعقل بارد لإنتاج الجولة الثانية من تصعيد العمل الإحتجاجي السلمي ضد السلطة، التي "تصادر حقوق الشعب".

إحدى الأمهات التي فقدها ابنها في البحرين ترفع شعار تظاهرات يوم 27 أيلول
إحدى الأمهات التي فقدها ابنها في البحرين ترفع شعار تظاهرات يوم 27 أيلول

دعت حركة "تمرّد" البحرينية المعارضة لمشاركة واسعة في تظاهرة دعت إليها قوى المعارضة في 27 أيلول/سبتمبر، مؤكدة على "قدرة الشعب على إفشال الخيارات الأمنية التصعيدية للسلطة عبر إستراتيجية العمل السلمي".

وقالت الحركة، في بيان لها الأربعاء، إنها "تعمل بعقل بارد على إنتاج الجولة الثانية من تصعيد العمل الاحتجاجي السلمي في البحرين، في التوقيت والأسلوب الذي لا يجدي معه أن يحتسب النظام أو لا يحتسب".

وجددت الحركة رفضها احترام القوانين "المقيدة لحرية الرأي والتعبير التي تفرضها السلطات غير الشرعية"، على حد وصفها، مشددة على حق الشعب في سيادة نفسه، وأن "منطق احتكار السلطة، واستفراد قبيلة بالحكم وتغييب الإرادة الشعبية، والظن بأنه من الممكن الاستمرار بمصادرة حقوق الشعب في تصدر السلطات هو رهان خاسر وفاشل، والاحتجاجات السلمية ستستمر".