أوباما واثق من تأييد الكونغرس له بضرب سورية

الرئيس الأميركي يعبر عن ثقته بموافقة الكونغرس على توجيه ضربة عسكرية لسورية، ويكشف عن خطط أوسع لمساعدة المعارضة السوري على الإنتصار.

أوباما يجتمع مع أعضاء الكونغرس في محاولة لتأييد خطته بضرب سورية
أوباما يجتمع مع أعضاء الكونغرس في محاولة لتأييد خطته بضرب سورية

قال الرئيس الأميركي باراك أوباما إنه واثق من أن الكونجرس سيوافق على تحرك عسكري أمريكي ضد سورية، مؤكداً أنه "يجب محاسبة (الرئيس السوري بشار) الأسد".

وخلال إجتماع في البيت الأبيض مع أعضاء في الكونغرس الثلاثاء دعا أوباما إلى تصويت برلماني عاجل، مؤكداً أن خطة الولايات المتحدة للتدخل في سورية ستكون محدودة النطاق ولن تكرر حروب أميركا الطويلة في العراق وأفغانستان، قائلاً "ما نتصوره شيء محدود.. إنه شيء متناسب سيحد من قدرات الأسد".

وأضاف أوباما أن إدارته لديها خطة أوسع لمساعدة مقاتلي المعارضة في سورية على الانتصار على قوات الرئيس بشار الأسد.

كما أبدى أوباما استعداده لمعالجة بواعث قلق المشرعين بخصوص التصريح باستخدام القوة الذي طلبه البيت الأبيض من الكونغرس.

وعقب كلام أوباما أعلن رئيس مجلس النواب الأميركي جون بينر تأييده دعوة الرئيس للتحرك ضد سورية، قائلاً إن "على حلفائنا إدراك أن أميركا ستتحرك عند الضرورة".