شيخ الأزهر: داعش يرتكب جرائم بربرية لتصدير إسلامه المغشوش خدمة لاسرائيل

شيخ الأزهر الشريف في مؤتمر "الأزهر في مواجهة الارهاب والتطرف" يندد بالأعمال البربرية التي يرتكبها داعش في المنطقة، ويشير إلى أن داعش يحاول تصدير اسلامه المغشوش بالذبح وقطع الرأس إلى كل من يخالفه الرأي خدمة لاسرائيل، ويلفت إلى أن هناك أطرافاً ترغب في ابقاء العرب في حالة ضعف وانتشار الحروب في منطقتهم.

شيخ الأزهر: داعش يرتكب المجازر في منطقتنا العربية خدمة لاسرائيل
شيخ الأزهر: داعش يرتكب المجازر في منطقتنا العربية خدمة لاسرائيل
ندد شيخ الأزهر الشريف الدكتور أحمد الطيب بالتطرف الذي تقوده بعض الجماعات، والذي تجاوز كل الأعراف. ولفت إلى أن "تنظيم داعش يرتكب جرائم بربرية نكراء في محاولة منه لتصدير إسلامه المغشوش بالذبح وقطع رأس كل من يخالفه الرأي"، مضيفاً أن "التحالف الدولي ضد "داعش" لا يدافع عن مصالح الشرق".

وخلال فعاليات الجلسة الافتتاحية لمؤتمر "الأزهر في مواجهة الإرهاب والتطرف"، الذي تشارك فيه العديد من الوفود الإسلامية، ومن بينها وفد ايراني، قال الطيب إن "ما نعانيه اليوم هو مؤامرة من مؤامرات الأعداء على منطقة الشرق الأوسط لمصلحة إسرائيل وبقائها الدولة الأغنى في المنطقة"، لافتاً إلى أن "هناك أطرافاً ترغب فى إبقاء العرب في حالة هزال وضعف وانتشار للحروب في منطقتهم".