إدانات إسرائيلية لمواقف محمود عباس وليفني تصفها بـ"التحريضية"

رسالة الرئيس الفلسطيني محمود عباس لعائلة الشهيد معتز حجازي تثير غضب المسؤولين الإسرائيليين. رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يطالب المجتمع بإدانة مواقف عباس فيما ترى وزيرة العدل تسيبي ليفني أن الرسالة من شأنها أن تؤدي إلى فقدان عباس السيطرة.

ليفني وصفت تصريحات عباس بـ"التحريضية"
دعا رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو المجتمع الدولي إلى إدانة مواقف الرئيس الفلسطيني الذي أرسل رسالة إلى عائلة الشهيد معتز حجازي مطلق النار على المتطرف اليهودي  يهودا غليك في القدس الأربعاء الماضي.

وزيرة العدل الإسرائيلية تسيبي ليفني وصفت مواقف عباس بالتحريضية والخطيرة، ورأت أن من شأن الرسالة تلك أن تؤدي إلى فقدان عباس السيطرة وعندها ستقع المسؤولية عليه.

في هذا الوقت أصيب 19 شاباً فلسطينياً بالرصاص الحي والمعدني المغلَّف بالمطاط، خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي مسيرة سلمية قرب حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة. كما أُصيب العشرات بالاختناق من جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع. فيما لا يزال العديد من المؤسسات الفلسطينية العاملة في القدس مغلقة بأوامر إسرائيلية

واندلعت المواجهات على حاجز قلنديا، في أعقاب قمع قوات الاحتلال مسيرة نظمتها القوى الوطنية والإسلامية في رام الله والبيرة نصرة للمسجد الأقصى الذي يتعرض لهجمة شرسة من قبل الاحتلال. 

اخترنا لك