اتهامات مصرية وليبية لقطر بدعم وتسليح الجماعات الإرهابية

تتعالى أصواتٌ في كثيرٍ من الدول العربية وتحديداً ليبيا ومصر تندد بما تسميه تدخل قطر في بلادهم، وتتهم الدوحة بتدريب جماعاتٍ مسلحة تقاتل في هذين البلدين، وآخرها أتت من الناطق السابق باسم الجيش الليبي الذي قال إن قطر تقوم بتسليح قوات فجر ليبيا وحلفائها من الجماعات الإرهابية بمصراتة.

قطر متهمة بدعم قوات فجر ليبيا وتدريب معارضين سوريين على أراضيها (أ ف ب)
اتهامات مصرية لقطر بتدريب مسلحين سوريين داخل الدوحة، مساعد وزير الخارجية المصري الأسبق حسين هريدي أكد وجود ارتباط وثيق بين قطر ومسلحي داعش وجبهة النصرة، مشيراً إلى وجود عناصر من التنظيمين يتدربون داخل الأراضى القطرية. هريدي قال أيضاً إن قطر لعبت وما تزال دور الوسيط بين التنظيمين المتطرفين.

الاتهامات لقطر لا تقتصر على الملف السوري المتحدث باسم الجيش الليبي، الرائد محمد حجازي قال إن قوات الجيش تمكنت من رصد طائرة قادمة من قطر إلى مطار مصراتة.. الطائرة رصدت وهي تفرغ ذخائر ومعدات حربية.

الرائد حجازي أكد أن هذه الطائرة عادت إلى الدوحة في نفس اليوم، موضحاً أنها المرة الخامسة التي يتم فيها نقل أسلحة من قطر إلى مسلحين في مصراته.

هذه الاتهامات سبقتها اتهامات مماثلة قبل أسابيع عدة، رئيس الوزراء الليبي عبد الله الثني قال إن قطر أرسلت ثلاث طائرات عسكرية محملة بالسلاح والذخيرة إلى مطار بالعاصمة طرابلس خاضع لسيطرة إحدى الجماعات المسلحة المعارضة.

أمام هذا المشهد المعقد، فإن مسار المعارك في المنطقة لا ينفصل عن سياق التدخلات الإقليمية وعن خارطة صراع المحاور في أكثر من دولة عربية، ويبدو أن القاهرة قد تدخل مستقبلاً بقوة على خط هذه الأزمات.

اخترنا لك