لاعب إنكليزي لم يخض مباراة فريقه لمتابعة "كلاسيكو" ريال وبرشلونة!

واقعة طريفة في ملاعب إنكلترا تثبت مدى الهوس بـ "كلاسيكو" إسبانيا.

صادفت المباراة مع موعد "الكلاسيكو"
صادفت المباراة مع موعد "الكلاسيكو"
 لا يقتصر الهوس بكلاسيكو الدوري الإسباني لكرة القدم بين ريال مدريد وبرشلونة على المشجعين، بل حتى اللاعبين لهم نصيب وافر فيه.

هذا هو الحال مع جون فريندو لاعب فريق "ألبانس سيتي" في بطولة "كونفيرينس ساوث" الإنكليزية التي تعادل دوري الدرجة السادسة. اللاعب البالغ 29 عاماً يعشق متابعة "الكلاسيكو" غير أن موعده صادف مع مباراة لفريقه في كأس الرابطة أمام فريق "كونكورد رينجرز".

فريندو لم يجهد للعثور على الحل، إذ ببساطة إرتأى متابعة "الكلاسيكو" على لعب مباراة فريقه علماً أنه هدافه، حتى أن بعض التقارير ذكرت أنه قصد مدريد لحضور المباراة.

النتيجة أن فريق فريندو خسر المباراة فيما تلقى هو عقوبة من الإدارة وقدم اعتذاره على ما فعله.