القاهرة تعلن حظر "تحالف دعم الشرعية ورفض الإنقلاب"

مصر تعلن حظر "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" الذي ينادي بإعادة الرئيس المعزول محمد مرسي، وسلطات المطار في القاهرة تمنع وزير خارجية حكومة ائتلاف المعارضة السورية خالد عبدو الصالح من دخول البلاد،

القاهرة تعلن  "تحالف دعم الشرعية" الموالي لمرسي تنظيماً محظوراً
القاهرة تعلن "تحالف دعم الشرعية" الموالي لمرسي تنظيماً محظوراً
أعلنت القاهرة أن "التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب" الذي ينادي بإعادة الرئيس المعزول محمد مرسي أمسى تنظيماً محظوراً في مصر.

وأصدر رئيس الوزراء إبراهيم محلب مرسوماً يحل التحالف وذراعه السياسية (حزب الإستقلال) عقب قرار قضائي بحظر أنشطة التحالف.

وتشكل التحالف، الذي يضم أنصار "الإخوان المسلمين" وغيرها من الجماعات، بعد إطاحة الجيش بمرسي عقب احتجاجات حاشدة على حكمه في تموز/ يونيو عام 2013.

ومنذ ذلك الحين شنّت السلطات المصرية حملة ضد "الإخوان" وحظرتها واعتقلت العديد من أنصارها.

من جهة أخرى، منعت سلطات المطار في القاهرة وزير خارجية حكومة ائتلاف المعارضة السورية خالد عبدو الصالح من دخول مصر،
وقالت مصادر إعلامية إن سلطات المطار في القاهرة رفضت استقبال وزير خارجية الائتلاف السوري المعارض خالد عبدو الصالح  ومنعته من دخول مصر ورحلّته إلى تركيا.
وقالت مصادر مسؤولة بمطار القاهرة لصحيفة "المصري اليوم"  إنه أثناء إنهاء اجراءات جوازات ركاب الطائرة التركية القادمة من إسطنبول تبين وجود وفد من المعارضة السورية، وبفحص بياناتهم تبين أن ما يسمى بوزير خارجية المعارضة السورية خالد عبدو الصالح غير مستوفي شروط دخول السوريين لمصر.

وأضافت المصادر أنه بعرض الأمر على الجهات الأمنية، قررت ترحيله من حيث أتى، بينما تم السماح لباقي الوفد بالدخول.