تركيا: نساعد البيشمركة على عبور الحدود إلى عين العرب

وزير الخارجية التركي يعلن أن بلاده اتخذت اجراءات لمساعدة المقاتلين الأكراد من مقاتلي "البيشمركة" للعبور إلى مدينة عين العرب- كوباني مروراً بأراضيها لمحاربة تنظيم "داعش"، ويأتي ذلك بعد رفض أردوغان الدعوات الموجهة إلى بلاده لتسيلّح الحزب الكردي الرئيسي في سوريا ووصفه بأنه "منظمة ارهابية"

وزير الخارجية التركي يقول إن بلاده تساعد عناصر البيشمركة للعبورر ومحاربة "داغش"
وزير الخارجية التركي يقول إن بلاده تساعد عناصر البيشمركة للعبورر ومحاربة "داغش"
أعلن وزير الخارجية التركي مولود شاوش اوغلو الإثنين أن بلاده اتخذت اجراءات لمساعدة المقاتلين العراقيين الأكراد على الوصول إلى مدينة عين العرب - كوباني السورية مرورا بأراضيها لمحاربة تنظيم "داعش".
وقال شاوش أوغلو في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره التونسي منجي حامد "نساعد مقاتلي البشمركة الأكراد على عبور الحدود للتوجه إلى كوباني. ومحادثاتنا مستمرة حول الموضوع"، دون إعطاء تفاصيل اضافية. وأضاف الوزير "لم نشأ أبداً أن تسقط كوباني. لقد قامت تركيا بعدة مبادرات للحؤول دون ذلك".ورغم ضغوط حلفائها وفي طليعتهم الولايات المتحدة، لا تزال الحكومة التركية ترفض التدخل عسكرياً لمساعدة المقاتلين الأكراد السوريين الذين يصدّون منذ أكثر من شهر هجوم تنظيم "داعش" على كوباني.
وكان الرئيس التركي رجب طيب اردوغان رفض الأحد الدعوات الموجهة إلى بلاده كي تسلح الحزب الكردي الرئيسي في سوريا ووصفه بأنه "منظمة ارهابية". في المقابل، تقيم تركيا علاقات جيدة مع كردستان العراق الذي يعتبر مقاتلوه رأس الحربة في المعارك ضد تنظيم "داعش" بشمال العراق.