10% من غارات التحالف في العراق تشنها طائرات غربية وعربية

مسؤولون في الجيش الاميركي يقولون إن عشرة بالمئة فقط من الغارات الجوية التس تستهدف تنظيم "داعش" في العراق يشنها أعضاء التحالف الدولي من دول أوروبية وعربية منضوية فيه بينما تتولى الطائرات الأميركية القسم الأكبر من هذه الغارات.

الطائرات الأميركية شنت 1768 غارة في العراق منذ آب/اغسطس الماضي
الطائرات الأميركية شنت 1768 غارة في العراق منذ آب/اغسطس الماضي
أعلن مسؤولون في الجيش الأميركي، أن عشرة بالمئة فقط من الغارات الجوية التي تستهدف منذ آب/أغسطس مسلحي تنظيم "داعش" في العراق وسوريا، تشنّها طائرات تابعة لدول أوروبية وعربية منضوية في التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة. 

وقال المسؤولون لوكالة فرانس برس، إن الطائرات الأميركية شنت منذ 8 آب/ أغسطس 1768 غارة جوية، في حين شنت الطائرات التابعة لبقية أعضاء التحالف الدولي 195 غارة جوية، ضد المسلحين في العراق وسوريا.