القسام تعلن استيلاءها على طائرة تجسس إسرائيلية

كتائب القسام تعلن استيلاءها على طائرة تجسس إسرائيلية فيما يتواصل العدوان الإرهابي على قطاع غزة حاصداً 10 شهداء اليوم ليرتفع إلى 2132 عدد الشهداء والجرحى إلى أكثر من 10800.

صواريخ المقاومة لم تتوقف مستهدفة العمق الإسرائيلي (أ ف ب)
أعلنت كتائب القسام اليوم الإثنين استيلاءها على طائرة استطلاع إسرائيلية. تطور يأتي في الوقت الذي تواصل فيه إسرائيل عدوانها الإرهابي على غزة. وقد استشهد اليوم 10 أشخاص وجرح العشرات وفق ما أفاد به مراسل الميادين.  

وبذلك ارتفع عدد الشهداء منذ بدء العدوان إلى 2132 شهيداً وعدد الجرحى إلى 10870 جريحاً وفق الأرقام التي أعلنتها وزارة الصحة الفلسطينية في غزة. 

المقاومة الفلسطينية واصلت قصف العمق الإسرائيلي، حيث اعترف الاحتلال بسقوط خمس إصابات باستهداف حشود عند معبر إيريز. 

كتائب القسام قصفت القدس المحتلة وعددا من المستوطنات. بدورها سرايا القدس قصفت القدس وديمونا. فصائل المقاومة قصفت مطار بن غوريون وعدداً من المستوطنات. وقد تحدثت وسائل إعلام إسرائيلية عن إصابات مباشرة في منازل في أشكول وعسقلان. 

ودوت صفارات الإنذار صباح اليوم الإثنين في كل من تل أبيب وهرتسليا ورعنانا ومنطقة هشارون. فيما ذكرت صحيفة "هآرتس" أن "نحو 400 عائلة في المستوطنات المحيطة بقطاع غزة طالبت في الأيام الثلاثة الأخيرة  نقلها وإيجاد مكان لها بعيداً عن الحدود مع قطاع غزة خوفاً من إطلاق الصواريخ". 

اخترنا لك