الهدنة الإنسانية لمدة 72 ساعة في غزة تدخل حيز التنفيذ

الهدنة الإنسانية لمدة 72 ساعة تدخل حيز التنفيذ صباح اليوم الجمعة. وكان وزير الخارجية الأميركي والأمين العام للأمم المتحدة أعلنا التوافق على الهدنة وتوجهت وفود فلسطينية وإسرائيلية إلى القاهرة فوراً للتفاوض حول وقف إطلاق النار، وفصائل المقاومة تؤكد عدم تناز

الهدنة برعاية الأمم المتحدة وواشنطن بعد الموافقة غير المشروطة لكل الأطراف
دخلت الهدنة الإنسانية حيز التنفيذ عند الساعة الثامنة من صباح اليوم الجمعة. وأعلنت القناة الثانية الإسرائيلية أن نتنياهو ويعالون وافقا على الهدنة بعد تفويض المجلس الوزاري المصغر. وقالت المقاومة الفلسطينية إنها "ستوافق على التهدئة إذا التزمت بها إسرائيل".
وقصفت المدفعية الإسرائيلية منازل المواطنين شرق قطاع غزة رغم دخول الهدنة الإنسانية حيز التنفيذ.

بدوره أكد عضو اللجنة المركزية لحركة فتح نبيل شعث ضرورة الذهاب إلى محكمة الجنايات الدولية لأنه "لا يجوز إطلاقاً السكوت على جرائم الإحتلال ومن يدعمونها"، وفي مقابلة مع الميادين لفت شعث إلى أنه "لم نر حتى الآن أي ضغط حقيقي على إسرائيل لوقف عدوانها". وسبق ذلك إعلان وزير الخارجية الأميركي جون كيري والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن هدنة إنسانية في قطاع غزة لمدة 72 ساعة ابتداءاً من الثامنة صباحاً، بعد اتفاق جميع الأطراف على الهدنة بشكل غير مشروط.

فصائل المقاومة الفلسطينية أعلنت من جهتها موافقتها على الهدنة الإنسانية لمدة 72 ساعة، فيما قال سامي أبو زهري المتحدث باسم حركة حماس "استجابة لدعوة الأمم المتحدة ومراعاة لأوضاع شعبنا، فإن فصائل المقاومة توافق على تهدئة إنسانية متبادلة لمدة 72 ساعة تبدأ من الساعة الثامنة صباح الجمعة ما دام الطرف الآخر ملتزماً بها"، مؤكداً أن "الحركة ذاهبة إلى القاهرة لمناقشة مطالب المقاومة المتعلقة بوقف العدوان وليس مطالب الاحتلال".

  وكانت مصادر موثوقة أبلغت الميادين عن إعلان وشيك لهدنة إنسانية في غزة برعاية الأمم المتحدة وواشنطن، وأن مصر ستدعو خلال الهدنة منظمة التحرير الفلسطينية وحركتي حماس والجهاد إلى القاهرة لبحث اتفاق وقف إطلاق النار.

كما قالت المصادر إن وفدا حماس والجهاد سيضم قياديين من غزة ومن الخارج، وأن وفدي الحركتين لن يناقشا مطلقاً أي بند يتعلق بنزع سلاح المقاومة سراً أو علناً، وأنها لن تتنازل عن مطلب رفع الحصار عن القطاع.

ولاحقاً أُعلن عن توجه وفدان فلسطيني وإسرائيلي إلى القاهرة فوراً للتفاوض على وقف إطلاق النار.

وفي هذا السياق، أفاد مدير مكتب الميادين في واشنطن أن فرانك لوينستين المبعوث الأميركي الخاص لمفاوضات السلام  سيصل اليوم إلى القاهرة لمساندة المفاوضات حول غزة. وأكد أنه سيكون ضمن الوفد إلى القاهرة  ممثل لكل من حماس والجهاد.


اخترنا لك