السلطة الفلسطينية غاضبة من كيري

صحيفة "الشرق الأوسط" تقول إن السلطة الفلسطينية مستاءة من خطة وزير الخارجية الأميركي لوقف النار في غزة، ومسؤول فسطيني يتهمه بمحاولة تخريب المبادرة المصرية.

مسؤول فلسطيني: كيري يريد استغلال الحرب لإعادة تقوية نفوذ الإخوان المسلمين في المنطقة
قالت صحيفة "الشرق الأوسط"  إن "السلطة الفلسطينية عبرت عن استيائها من خطة وزير الخارجية الأميركي جون كيري لوقف إطلاق النار في قطاع غزة، وما تبعها من عقد مؤتمر باريس الذي جرى على قاعدة هذه المبادرة، ولم تدع إليه السلطة ولا مصر".

وأشارت الصحيفة أن "مسؤولاً فلسطينياً اتهم كيري بمحاولة تخريب المبادرة المصرية"، مضيفاً أن "كيري خرج بمبادرته بعدما كنا قريبين جداً من اتفاق شامل يضمن رفع الحصار عن غزة ويحقق كل مطالب الفلسطينيين"، لافتاً إلى أنه "لو كان الموضوع رفع الحصار، وإلغاء المناطق العازلة، وفتح المعابر ومنطقة الصيد البحري فقط، لكنا حصلنا على كل ذلك منذ يوم الأربعاء" بحسب المسؤول الفلسطيني نفسه. 


ورأى المسؤول أنه "كان يفترض أن يعلن عن كل ذلك"، مشيراً إلى أن "خالد مشعل خرج في مؤتمر صحافي وخرب المبادرة ثم خرج كيري بمبادرة جديدة".

وبحسب المسؤول الفلسطيني أن "كيري يريد استغلال الحرب لإعادة تقوية نفوذ الإخوان المسلمين في المنطقة"، لافتاً إلى أن "الأميركيين يعتقدون أن الإسلام السياسي المعتدل متمثل بـالإخوان، ومن والأهم أنهم يرون أن بإمكانه أن يحارب الإسلام المتطرف".

 

اخترنا لك