عناصر من "داعش" يسلمون أنفسهم للهيئة الشرعية

تتولّى الهيئة الشرعية التابعة للكتائب الإسلامية مهمّة التحقيق مع خمسة وسبعين عنصراً من داعش بعدما سلّموا أنفسهم إلى فصائل إسلامية مقاتلة، العملية تنفذّها جبهة النصرة في بلدة يلدا المحاصرة منذ أربعة أيام.

الهيئة الشرعية تحقق مع 75 عنصراً من داعش بينهم أطفال
حصار محكم أجبر عدداً من عناصر تنظيم داعش على الاستسلام في بلدة يلدا جنوب دمشق.

الفصائل الإسلامية وضعت بصماتها على جدران المخازن حيث يخبئ تنظيم "داعش" عتاده، "جيش الإسلام" "حركة أحرار الشام" "جبهة النصرة" إضافة إلى "لواء الحبيب المصطفى" كلها فصائل مقاتلة وضعت بصماتها على جدران المخازن حيث يخبئ تنظيم داعش أسلحته وعتاده.

خمسة وسبعون عنصراً من "داعش" بينهم عشرات الأطفال المسلحين سلموا أنفسهم وعتادهم للهيئة الشرعية، والهيئة قررت محاكمتهم وإعادة تأهيلهم للقتال في صفوفها.

تنظيم داعش اضطر إلى التراجع أكثر مرة بسبب اتحاد الكتائب الإسلامية وكتائب الجيش الحر ضده، واليوم يجد مئات العناصر التابعين له أنفسهم عالقين في حي الحجر الأسود.