القوات العراقية تعلن استعادة السيطرة على الجزء الجنوبي من تكريت

جهاز مكافحة الإرهاب يعلن تطهير مستشفى تكريت ومنطقة العوجة الجديدة من عناصر داعش التي سيطرت على المدينة منذ 11 حزيران/ يونيو الماضي.

المدينة كانت تحت سيطرة تنظيم داعش منذ أكثر من شهر
تمكنت القوات العراقية الثلاثاء من دخول مدينة تكريت، التي تقع على بعد 160 كيلومتراً شمال بغداد، والسيطرة على الجزء الجنوبي من المدينة، التي استولى عليها مسلحون اغلبهم من تنظيم "داعش" منذ أكثر من شهر.وأعلن جهاز مكافحة الإرهاب عن تطهير مستشفى تكريت ومنطقة العوجة الجديدة من عناصر "داعش".
ونقلت وسائل إعلام عراقية عن المتحدث باسم الجهاز "أنه تم تطهير منطقة العوجة الجديدة  ومستشفى تكريت العام وأكاديمية الشرطة". وأكد ضابط في الجيش إن "الاشتباكات ما زالت تدور جنوبي المدينة".وبدأت القوات العراقية في 28 حزيران/ يونيو تقدمها براً باتجاه مدينة تكريت مدعومة بغطاء جوي كثيف. وكان سيطر مسلحو داعش على المدينة في 11 حزيران/ يونيو بعد موجة هجمات استهدفت مدناً مهمة أبرزها الموصل.