المقاومة تسقط طائرة استطلاع إسرائيلية بصاروخ مضاد للطيران

صواريخ المقاومة تستهدف المستوطنات الإسرائيلية وأحدها يصيب محطة وقود في أسدود وسط أنباء عن وقوع إصابات في صفوف المستوطنين. و"يديعوت أحرونوت" تتحدث عن سقوط 141 صاروخاً في يوم واحد.

الدخان يتصاعد من محطة الوقود في أسدود
أفاد مراسل الميادين في قطاع غزة بأن المقاومة استهدفت طائرة استطلاع إسرائيلية بصاروخ أرض جو، ما أدى إلى اشتعالها وسط ترجيحات بأن تكون سقطت. 
ومع استمرار العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة يتواصل إطلاق الصواريخ باتجاه المستوطنات بمعدل "صاروخ كل أربع دقائق" باعتراف الناطق باسم الجيش الإسرائيلي. 

آخر الصواريخ سقط في أسدود وأصاب محطة وقود حيث أظهرت المشاهد التي بثتها وسائل الإعلام الإسرائيلية النيران تتصاعد من المكان فيما تحدثت عن سقوط عدد من الإصابات بين المستوطنين أحدهم بحالة الخطر. 

وكشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" أن 141 صاروخاً أطلقت على إسرائيل الخميس. فيما هاجم سلاح الجو 220 هدفاً في قطاع غزة. 

المقاومة الفلسطينية واصلت قصف المستوطنات الإسرائيلية بعشرات الصواريخ، أدت إلى مقتل مستوطن بسقوط صاروخ في أسدود. 

فيما أدى سقوط صاروخ في أشكول إلى جرح جنديين كما أصيب أربعة مستوطنين في بئر السبع. وذكرت القناة الإسرائيلية الثانية أن أربعة صواريخ أطلقت باتجاه القدس.

من جهة ثانية أعلنت كتائب القسام في بيان لها "أنها تمكنت عند الفجر من السيطرة على بث القناة الإسرائيلية الثانية حيث بثت رسالة تهديد ووعيد للعدو". 
وقال أبو مجاهد المتحدث باسم ألوية الناصر صلاح الدين "إن المقاومة لم تطلق إلا القليل من مخزون الصواريخ لديها" مؤكداً وجود غرفة عمليات مشتركة بين الفصائل للتصدي للعدوان. 

اخترنا لك