الجبالي يعلن فشل مبادرته لتشكيل حكومة تكنوقراط

رئيس الحكومة التونسية حمادي الجبالي يعلن فشل مساعيه لتشكيل حكومة تكنوقراط.

الجبالي
الجبالي

رشحت حركة النهضة وزيري الزارعة محمد بن سالم والعدل نور الدين البحيري، لاختيار أحدهما لرئاسة الحكومة خلفاً لحمادي الجباليالذي اَعلن فشلَه في تشكيل حكومة تكنوقراط.وأعلن الجبالي أن اقتراحه "لم ينل رضا جميعِ الأطراف السياسية" بعد أن خاض لعدة أيام مشاورات مع مختلف القوى السياسية، لتشكيل حكومة كفاءات، وربط استمراره في منصبه بتشكيل هذه الحكومة.

ويرجح مراقبون أن يكون رفض حركة النهضة لاقتراح الجبالي هو الذي عرقل مبادرته، غير أن الجبالي رفض تحميل فشل مبادرته لأي طرف من الأطراف معتبراً أنها "مسؤولية الجميع" على حد تعبيره.

وقال الجبالي إنه بصدد التوجه إلى رئيس الجمهورية يوم غد الثلاثاء للبحث عن حلّ آخر.  

من جهة ثانية إشترط الأمين العام لحزب المؤتمر من أجل الجمهورية المستقيل محمد عبو، انسحاب وزراء حزبه من الحكومة والخروج رسمياً من التحالف الحاكم للتراجعِ عن استقالته من الحزب.