مشعل يحمّل نتنياهو مسؤولية التصعيد ويستصرخ العرب

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس يدعو جميع الفصائل الفلسطينية أن تنسق جهودها وتكون معاً في معركة الدفاع عن الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان ويقول إن الفلسطينيين أعطوا فرص عديدة للمبادرات الدولية والعربية ولم يبق أمامهم إلا الدفاع عن أنفسهم.

مشعل: القدس تستصرخكم وغزة تستصرخكم والضفة تستصرخكم
دعا رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل جميع الفصائل الفلسطينية ان تنسق جهودها وتكون معا في معركة الدفاع عن الشعب الفلسطيني في مواجهة العدوان. واعتبر أن المقاومة الفلسطينية لديها عقل مبدع وارادة حديدية طالباً "من شعبنا الصمود في وجه العدوان الذي يتحمل مسؤوليته العدو الصهيوني". وتوجّه مشعل لكتائب القسام بالقول "أنتم تصنعون النصر وتصنعون الحدث"، كما وجّه رسالة إلى الشعوب العربية بأن "القدس تستصرخكم وغزة تستصرخكم والضفة تستصرخكم"، معتبراً أن كل ما يفعله العدو في الضفة يأذن لنا ان ننتفض في وجهه.  وقال في خطاب تلفزيوني:" الشعب الفلسطيني اعطى فرص عديدة للمبادرات الدولية والعربية ولم يبق امامنا الا الدفاع عن انفسنا". واضاف "اقول للاسرائيليين اجبروا قيادتكم على وقف العدوان.. من يتحمل مسؤولية اختبائكم في الملاجىء هو نتنياهو وحكومته.. نحن لم نسع للتصعيد وهذا عدوان فرضه نتنياهو علينا فليوقف عدوانه اولا". وتابع "من يطالبنا بالتهدئة مقابل التهدئة نقول له يجب العودة الى الاساس والضغط على نتنياهو لوقف العدوان".  مشعل اعتبر أنه كان لا بد للمقاومة ان ترد على العدوان الاسرائيلي والتصعيد، مشيراً إلى أن نتنياهو صعد عدوانه على غزة بعد الضفة وبعد التنكيل بابناء اراضي الثمانية والاربعين. وأوضح أن الشعب الفلسطيني لن يستسلم وأن خطف المستوطنين الثلاثة هو بعض الغضب الفلسطيني، لافتاً إلى أن  الاسرى في سجون الاحتلال انتفضوا ضد سياسة القمع ونتنياهو تجاهل انتفاضتهم ايضا.  واعتبر أن "نتنياهو اعلن الحرب على حكومة المصالحة وشدد الحصار على غزة واستمر في سياسة تجويع غزة واهلها، وأنه أدار ظهره للعالم ولم يكترث إلا لحكومته، حكومة المستوطنين، وهو يرتكب جرائم وارهاب بحق الشعب الفلسطيني".