كارلا بطرس ترى أن للحظ دور حاسم في مباراة ألمانيا والبرازيل

"البرازيليون بعكس الألمان"!... هذا ما قالته الممثلة اللبنانية كارلا بطرس في توصيفها للمنتخبين الألماني والبرازيلي، معتبرة في نهاية المطاف أن "الأشطر" هو من سيحرز كأس العالم 2014.

كارلا بطرس: الألمان يملكون تكتيكاً خطيراً
الممثلة الدرامية اللبنانية كارلا بطرس كريمة الدكتور لبيب بطرس أهم معلّق رياضي ترك بصمة خاصة به في الشرق الأوسط، تقول لـ "الميادين نت" إنها تشجع منتخب ألمانيا منذ صغرها، "لإن الألمان شعب محترم، ولاعبيهم لديهم تكتيك خطير في لعبهم وهم يتمتعون بقوة جسدية مهمة".

وعلاوة على كل ما تقدّم، لدى كارلا سبب آخر يجعلها من عشاق لاعبي "الحصان الأسود"، وهو أن "حماتها" (والدة زوجها) ألمانية، وهو أمر وجيه وملفت في آن لتشجيع المنتخب الألماني"!


وترى الفنانة التي تملأ الضحكة وجهها على الدوام، أن مباراة ألمانيا مع منتخب البرازيل "هي من أقوى المباريات التي يمكن أن تجري، خاصة وأن لاعبي "السامبا" مهمون جداً، وهم من أبطال اللعبة والمونديال، حيث يعجبني فيهم أنهم قريبون من الشعب اللبناني من حيث الحرارة والركض والتكتيك السريع وأنا أقدّر لعبهم كثيراً، وهم بعكس الألمان في لعبهم، فهؤلاء يتميزون بالرصانة والقوة البدنية الأكبر".

ومما تقدّم، تعتبر كارلا أن مباراة الليلة ستكون صعبة للفريقين، لكنها ستكون من أجمل المباريات، وتتوقع بإحساس رياضي مختمر في شخصيتها تستمده على الدوام من متابعتها وتعلّقها بما اختبرته من والدها وهي صغيرة، وأيضاً من موسوعته  الرياضية "دليل الرياضي"، أن يصار إلى تمديد الوقت في المباراة العتيدة بعد تعادل المنتخبين بنتيجة (2-2)، وصولاً إلى ضربات الترجيح, حيث يصبح للحظ الدور الأكبر في الفوز بالمباراة!".

وتقول الرسامة وعارضة الأزياء السابقة أيضاً، فضلاً عن كونها فنانة تلفزيونية وسينمائية ومسرحية شاملة، إن لديها لاعبان مهمان ومفضلان، هما الألمانيان كلينسمان ولوف، حيث أمسيا مدربين لمنتخب الولايات المتحدة وألمانيا".
لكن كارلا تجيبنا بضحكة من موقع التصوير في دبي، وتقول "إن مباراة النهائي الأحد المقبل يصعب التكهن بها لإن الفرق الأربعة قوية، ومن سيربح هو الأشطر في اللعب، ويحرز الكأس، وأنا من محبي اللعب الحلو بصرف النظر عمن سيربح".