اكتشاف الجزء المسؤول عن "النوم الخفيف"!

هل تعاني من اضطراب في النوم أو ما يسمى بـ"النوم الخفيف"؟ قد تتمكن من من تخطي ذلك عبر اكتشاف العلماء للجزء المسؤول عنه في الدماغ البشري!

الاكتشاف سيمكّن من التقدم خطوة هامة في معالجة اضطرابات النوم
تمكّن عالم سويسري من اكتشاف الجزء المسؤول في الدماغ عن النوم الخفيف الذي يعرف باسم "نوم حركة العين غير السريعة".

ووجد البروفيسور أنطوان أدامنتيديس من جامعة "برن" بسويسرا والفريق العامل معه شبكة عصبية تقع بين منطقتين في الدماغ تسميان "الوطاء" و" المهاد"، وقاموا بتجريب تفاعلاتها لدى الفئران عبر ضربات ضوئية.

وأدى تحفيز الجزء المكتشف بالدماغ عبر تقنية " optogenetics" إلى "الإستيقاظ السريع" من النوم الخفيف.

ويمكن أن يؤدي هذا الاكتشاف المثير إلى اكتشاف تقنيات جديدة تساعد الناس على التعافي من حالة الخضرية الدائمة وحالة اللاوعي.


 كما يمكن استخدامها لمساعدة المرضى الذين يعانون من اضطرابات في النوم أو على الأقل يمكنهم من معرفة ما يمنعهم من الحصول على نوم جيد.


وبحسب البروفيسور أدامنتيديس فإنه الأمر ربما سيستغرق بعض الوقت لتطوير استراتيجيات علاجية جديدة وبناء على نتائجها يمكن التقدّم خطوة هامة في معالجة اضطرابات النوم.