الأكراد يجدون أفضل فرصة لكسب النفوذ

تتحدث صحيفة الـ"واشنطن بوست" عن سعي أكراد العراق إلى إحكام القبضة على كركوك النفطية المتنازع عليها مع بغداد، وتعتبر أن حقول النفط الضخمة في كركوك قادرة على تأمين كمية من النفط تفوق مجموع ما ينتج في الحقول الأخرى في كل كردستان.

الأكراد يحتاجون الى المال حتى يتمكنوا من إدارة دولتهم بصورة فعالة
  كتبت صحيفة الـ"واشنطن بوست" أنه في الأسابيع الأخيرة، عمل أكراد العراق على إحكام قبضتهم على كركوك النفطية المتنازع عليها مع بغداد.
وقالت "بالنسبة الى العديد من الأكراد، لا يمكن لكردستان أن تكتمل بدون كركوك. رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني قال أمام برلمان الإقليم خلال جلسة مغلقة إنه سيسعى للاستقلال فقط بعد إضفاء الطابع الرسمي على السيطرة الكردية على كركوك والمناطق الأخرى المتنازع عليها".

وبحسب الصحيفة الأكراد يحتاجون الى المال حتى يتمكنوا من إدارة دولتهم بصورة فعالة، وبغداد لا تزال تتحكم بميزانية المنطقة التي لم يجر تغذيتها خلال الأشهر الستة الأخيرة بسبب الخلافات على النفط. "حقول النفط الضخمة في كركوك قادرة على تأمين كمية من النفط تفوق مجموع ما ينتج في الحقول الأخرى في كل كردستان".