... واشتعلت بين البرازيليين والكولومبيين!

إشكال في أحد المطاعم البرازيلية بين مناصرين لـ "السيليساو" ولمنتخب كولومبيا قبل ساعات من مباراة المنتخبين.

شارك في الشجار شخصيات كولومبية مشهورة
وقع شجار بين مشجعين لمنتخب البرازيل وآخرين لمنتخب كولومبيا في أحد المطاعم، وذلك قبل ساعات من مواجهة المنتخبين في ربع نهائي مونديال 2014.
وأوردت التقارير أن من بين المتواجدين في المطعم الممثلين الكولومبيين مانولو كاردونا وكارولينا غويرا ونجل الصحافي ياميد أمات وقد أظهرتهم اللقطات وهم يشاركون في الإشكال، فيما تردد أن نجل الرئيس الكولومبي، مارتن سانتوس، كان حاضراً في المطعم ذاته.
وتبادل المشاركون في الشجار اللكمات فيما تكسرت أطباق الطعام وسط هرج ومرج.