النجيفي يسحب ترشيحه لولاية جديدة في رئاسة البرلمان العراقي

رئيس ائتلاف "متحدون" في البرلمان العراقي أسامة النجيفي يعلن سحب ترشحه لرئاسة الدورة الجديدة في البرلمان، ويقول إن هذه الخطوة أتت بعد "ربط نوري المالكي تنازله عن الولاية الثالثة بسحب ترشيح النجيفي".

النجيفي اعتبر سحب ترشيحه إنقاذ للعملية السياسية في العراق
أعلن رئيس البرلمان العراقي المنتهية ولايته ورئيس إئتلاف متحدون أسامة النجيفي سحب ترشحه لرئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب. وأعلن النجيفي في بيان وصل للميادين أن انسحابه جاء "لإنقاذ العملية السياسية التي تمر بمرحلة حرجة حالياً"، وأضاف "إن الهدف المعلن من قرار الإنسحاب هو خدمة أهلنا الذين عانوا من الإقصاء والتهميش وعدم التوازن". واستغرب النجيفي ما وصفه "ربط رئيس الوزراء المالكي سحب ترشحه لرئاسة الوزراء بسحب النجيفي ترشحه لرئاسة مجلس النواب"، وقال إن "قراري جاء تماشياً مع طلبات أعضاء التحالف الوطني بالتنازل عن الترشح ليتنازل المالكي عن الولاية الثالثة". وتابع النجيفي "إن الوفاء للشعب والوفاء لمطالب وحقوق المحافظات المنتفضة جعلنا نصر على عدم المشاركة في حكومةٍ يرأسها السيد المالكي، وطالبنا بالتغيير وعملنا مع أطرافٍ في التحالف الوطني والتحالف الكوردستاني من أجل تغيير رئيس الوزراء، كبدايةٍ لتغيير سياساتٍ قادت بلدنا العزيز إلى أزمةٍ تلو أخرى حتى أصبح العراق مهدداً بالتقسيم والضياع".

اخترنا لك