إيتو يتحصن بحراس خوفاً من القتل!

كشف صامويل إيتو أن مسؤولي كرة القدم في بلاده الكاميرون يريدون قتله، مشيراً إلى أنه يعيش وفق إجراءات أمنية خاصة.

النجم الكاميروني صامويل إيتو
النجم الكاميروني صامويل إيتو

وجّه الكاميروني صامويل إيتو لاعب إنجي ماخاشكالا الروسي إتهاماً لاتحاد كرة القدم في بلاده "بالرغبة في قتله" وذلك في مقابلة من ساعتين بثت على موقع مجلة "جي واندي" الكاميرونية.

وقال هداف برشلونة السابق: "مسؤولو الإتحاد الكاميروني يريديون الإعتداء على حياتي، يرغبون في قتلي".

وصرح إيتو "أعيش الآن مع مجموعة من الحرس الخاص، وأحدهم ينام أمام بابي، لا أقول ذلك من باب الخيلاء بل من أجل أمني".

وأضاف إيتو "في الوقت الحالي لا أرتدي قمصان المنتخب التي يمنحنا الإتحاد إياها، أطلبها مباشرة من شركة بوما، لا أتناول الطعام مع زملائي في المنتخب لتجنب أن يضعوا السم في طعامي"، واصفاً قيادات الاتحاد الكاميروني بـ"غير المؤهلين" و"الفاسدين"، وطالبهم بالإستقالة.

وبعد أن كان أحد القوى الكروية الكبرى في القارة السمراء، يغيب المنتخب الكاميروني للمرة الثانية على التوالي عن بطولة كأس أمم أفريقيا التاسعة والعشرين المقامة حالياُ بجنوب أفريقيا.

ورفض إيتو، الموجود حالياً في جنوب أفريقيا لحضور النهائي، خوض آخر لقاء ودي للكاميرون أمام تنزانيا، الذي فاز فيه منتخب "الأسود غير المروضة" بهدف وحيد رغم تواضع المنافس.