صحف الجزائر للاعبيها: شرفتم الكرة الجزائرية والعربية والإفريقية

الصحف الجزائرية توجّه الإشادات للمنتخب الوطني رغم الخسارة أمام ألمانيا والخروج من مونديال البرازيل.

لاعبو الجزائر عقب نهاية المباراة

أشادت الصحف الجزائرية الصادرة صباح اليوم بلاعبي منتخب"الخضر" والأداء القوي الذي قدموه في مباراة ثمن النهائي أمام منتخب ألمانيا، رغم الهزيمة 1-2.
وعنونت صحيفة (الخبر) على صفحتها الأولى "المحاربون يودعون البرازيل بشرف"، حيث أثنت على المفاجأة التي فجرها لاعبو منتخب الجزائر في وجه المنافس وإحراجه في أغلب أوقات المباراة.
وأضافت أن "الخضر خرجوا من العرس العالمي بشرف" أمام الماكينات الألمانية، بعد أن فرضوا التعادل السلبي في زمن المباراة الأصلي وكادوا يخطفون التأهل من المانشافت في أكثر من فرصة.
أما صحيفة (الخبر الرياضية) فقد عنونت "الأبطال يخرجون بشرف من المونديال" وفي الصفحة الأولى صورة للاعبي الجزائر على أرضية الملعب وهم يواسون بعضهم بعد الهزيمة 1-2 أمام ألمانيا والخروج من الدور ثمن النهائي.
واحتفت الجريدة بتألق حارس المرمى رايس مبولحي الذي اختير أفضل لاعب في المباراة، وأوردت تصريحات يواكيم لوف مدرب ألمانيا التي قال فيها إن مبولحي كان رائعاً ووقف الند للند أمام مهاجميه.
بينما عنونت صحيفة (الشروق) على موقعها الإلكتروني "محاربو الصحراء يودعون المونديال بكبرياء"، حيث أثنت على الأداء المشرف الذي ظهر به اللاعبون وأحرجوا به منتخب ألمانيا الذي لم يجد الحلول إلا في الوقت الإضافي.
كما توجهت الصحيفة بالشكر للمدرب البوسني وحيد خليلودزيتش، الذي قضى ثلاثة أعوام في تدريب محاربي الصحراء، على الإنجاز الذي حققه مع اللاعبين وبلوغ الدور ثمن النهائي من المونديال لأول مرة في تاريخ البلاد.
وفي نفس السياق، احتفت صحيفة (النهار) بـ"أبطال الجزائر" الذين "شرفوا الكرة الجزائرية والعربية والأفريقية بعد وصولهم لأول مرة إلى هذا المدى من المونديال ووقوفهم الند للند أمام منتخب ألمانيا"، وأشادت بالحارس مبولحي.
أما صحيفة (الهداف) فقد عنونت "ألمانيا تواصل تفوقها على العرب في كأس العالم".
وعنونت صحيفة (المساء) "شرفتم الجزائر" في رسالة للاعبي الخضر بعد الأداء البطولي الذي قدموه أمام ألمانيا حيث "ودعوا المونديال مرفوعي الرأس بعد أن أسالوا العرق البارد للألمان".
وأثنت الصحيفة على الحارس مبولحي الذي "تصدى لـ10 كرات خطيرة واختير رجل المباراة"، وكذلك على اللاعبين الذين صمدوا طيلة 120 دقيقة، وأيضاً مدرب الخضر الذي صنع منتخباً قوياً سيكون له مستقبل كبير خاصة بعد تأهله لأول مرة إلى ثمن النهائي.