زاخاروفا تؤكد أن الموقف الروسي إزاء التسوية السورية لم يطرأ عليه أي تغيير

المتحدثة باسم الخارجية الروسية تؤكد للميادين أن الموقف الروسي إزاء التسوية السورية لم يطرأ عليه أي تغيير وتشير إلى محاولات من وسائل الإعلام الغربية تقديم الأمور بشكل يوحي بأن روسيا "غيرت موقفها من مصير الأسد" نافية صحة ما ورد في بعض هذه الوسائل.

زاخاروفا: محاولات وسائل الإعلام الغربية التلاعب بموقف روسيا من التسوية السورية سنتصدى لها بحزم.
أكدت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا أن الموقف الروسي إزاء التسوية السورية لم يطرأ عليه أي تغيير. وقالت للميادين"نحن نقول على الدوام أننا لا ندعم الرئيس الأسد ولا نعارضه. إن الجانب الروسي انتهج خطاً دقيقاً مفاده أن مصير الدولة السورية السيدة يقرره الشعب السوري وحده".   وأضافت "أما المسألة المبدئية لنا فهي الحفاظ على الدولة السورية. وكل هذه المبادئ الأساسية لم تتغير في موقفنا، وهي منصوص عليها في بيان جنيف ووثائق مجلس الأمن الدولي، كذلك في بيان فيينا الذي أقر في ٣٠ من تشرين الاول / أكتوبر الماضي".   زاخاروفا لفتت الانتباه إلى محاولات وسائل الإعلام الغربية تقديم الأمور بشكل يوحي بأن روسيا "غيرت موقفها من مصير الأسد". وأشارت إلى أن محاولات وسائل الإعلام الغربية التلاعب بموقف روسيا من التسوية السورية "سنتصدى لها بحزم". زاخاروفا أوضحت أن ما بثته بعض وسائل الإعلام الغربية ومنها قناة "بي بي سي" عار من الصحة وذو غاية دعائية.  

اخترنا لك