حركة الشباب تتبنى الهجوم على فندق في مقديشو

ارتفاع حصيلة ضحايا الهجوم على فندق في مقديشو إلى 12 شخصاً بحسب مسؤولون والشرطة الصومالية. حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة تبنت الهجوم بعد تفجيرهم حافلة صغيرة لتدمير أبواب الفندق المحصنة والدخول إليه.

المهاجمون فجروا حائط مبنى الفندق بواسطة حالفلة قبل أن يدخلوا إليه
ارتفعت حصيلة ضحايا الهجوم على فندق الجزيرة في مقديشو إلى إثني عشر قتيلاً بينهم مسؤولون رسميون بحسب الشرطة الصومالية.

"حركة الشباب الاسلامية" المرتبطة بتنظيم القاعدة تبنت في بيان الهجوم على الفندق الذي يرتاده عادة موظفون ورجال أعمال، مؤكدة أن "العملية ما زالت مستمرة"،

وأكد الناطق باسم الحركة عبد العزيز أبو موسى أن المسلحين سيطروا على الفندق الذي يقع بالقرب من تقاطع كي4 الكبير في العاصمة.

في المقابل أكدت قوات الاتحاد الأفريقي والقوات الحكومية أنها سيطرت على المبنى بعد دحر المهاجمين منه.

وأشار شهود عيان إن إلى وقوع عدد كبير من الجثث بعد الانفجار الأول الذي استخدم فيه المهاجمون حافلة صغيرة لتدمير أبواب الفندق المحصن، وبعد ذلك قام المسلحون بدخول المبنى.

اخترنا لك