تجدد المواجهات بين الأمن وأنصار الإخوان في القاهرة واستمرار التصويت في الخارج

مواجهات بين الأمن المصري وأنصار الإخوان المسلمين في القاهرة، فيما تتواصل في الخارج عملية اقتراع المصريين في الانتخابات الرئاسية للاختيار بين المرشحين عبد الفتاح السيسي وحمدين صباحي.

الاشتباكات تزامنت مع بدء تظاهرات للإخوان
تجددت الإشتباكات بين الأمن المصري وأنصار الإخوان المسلمين في جامعة عين شمس في القاهرة، تزامناً مع بدء مظاهرات طلاب الإخوان، للمطالبة بالقصاص لزميلهم الذي لقي مصرعه في الاشتباكات مع قوات الشرطة الأسبوع الماضي.  

وكانت قد وقعت اشتباكات بين قوات الأمن المصرية وطلاب مؤيدين للإخوان  المسلمين الجمعة في المدينة الجامعية بالقاهرة، بعدما حاول هؤلاء الخروج فى مسيرات إلى الشوارع.كذلك شهدت الليلة الماضية إشتباكات بين مؤيدين للإخوان المسلمين وقوى الأمن، في مدينة أسوان على خلفية تنظيم تظاهرة رافضة للانتخابات الرئاسية.

وفي الشأن الانتخابيّ المصري، يواصل المصريون في الخارج تصويتهم لليوم الثالث على التوالي في الانتخابات الرئاسية الأولى بعد الانقلاب، والتي يتنافس فيها عبد الفتاح السيسي و حمدين صباحي.  

وجرت الانتخابات في 141 مقراً انتخابياً في 124 دولة، وبلغ عدد الناخبين المصريين 147 ألفاً صوّتوا خارج مصر في اليوم الثاني، على أن  تستمرّ هذه الانتخابات أربعة أيام. 

اخترنا لك