الحسكة تستقبل 70% من طلاب الرقة لتقديم الامتحانات التي حرمهم منها "داعش"

يشرع طلاب الكليات الجامعية في مدينة الرقة السورية في إجراء امتحاناتهم في 5 مراكز، بحيث استقبلت الحسكة وحدها ما بين 60 إلى 70 في المئة منهم.

تقرير محسن ساسي

لأول مرة منذ دخول المجموعات المسلحة لمدينة الرقة، بدأ طلاب الكليات الجامعية تقديم امتحاناتهم الجامعية في خمسة مراكز موزعة على كل من الحسكة ودير الزور وجامعات دمشق، البعث وتشرين.

نظراً للواقع الأمني الجديد لمدينة الحسكة وقربها جغرافياً من الرقة، إستقبلت الحسكة لوحدها ما بين 60 إلى 70 في المائة من الطلاب.

طلاب الرقة عبروا عن إرتياحهم لأن وزارة التعليم لم تفوت عليهم فرصة الدراسة وسهلت أمورهم، وتحدثوا عن المضايقات التي تعرضوا لها في كلياتهم ومعاهدهم من قبل تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش" التي فرضت النقاب ومنعت الاختلاط واعتقلت طلاباً وجلدتهم وأوقفت الحياة الجامعية.

إدارة جامعة الفرات أكدت توفير كل مقومات النجاح وتقديم كل التسهيلات لتمكين طلاب الرقة من تقديم امتحاناتهم والحرص على استمرار العملية الدراسية في المحافظة.

اتحاد الطلبة أكد أنه يتابع العمل يومياً لإنجاح امتحانات الرقة في الحسكة رغم عدم توفر البنية التحتية الجامعية وضيق الأماكن.