خسارة ليفربول أمام تشلسي وفوز مانشستر سيتي يشعلان الصراع على لقب "البريميير ليغ"

فوز تشلسي على ليفربول 2-0 ومانشستر سيتي على كريستال بالاس بالنتيجة ذاتها في الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

مورينيو يمنع جيرارد من الوصول إلى الكرة
مورينيو يمنع جيرارد من الوصول إلى الكرة

وصلت المنافسة على لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم في أمتاره الأخيرة إلى ذروتها بعودة تشلسي من ملعب "انفيلد رود" بالنقاط الثلاث بإسقاطه ليفربول المتصدر 2-0، في المرحلة السادسة والثلاثين.

ووضع تشلسي حداً لمسلسل انتصارات فريق المدرب الايرلندي الشمالي برندن رودجرز عند 11 على التوالي واوقف مسلسل المباريات التي خاضها مضيفه دون هزيمة عند 16 على التوالي، اي منذ هزيمته امام تشلسي بالذات 1-2 في 29 كانون الاول/ ديسمبر الماضي.

ويدين تشلسي بتجديد فوزه على ليفربول الذي يخوض اختبارين سهلين في المرحلتين الاخيرتين ضد كريستال بالاس خارج ارضه ونيوكاسل بين جمهوره الحالم باللقب الاول منذ 1990، الى السنغالي دمبا با والبرازيلي البديل ويليان اللذين سجلا الهدفين في الثواني الاخيرة من شوطي المباراة.

وعلى ملعب "سيلهورت بارك"، استفاد مانشستر سيتي من الخدمة التي قدمها له تشلسي بأفضل طريقة ممكنة من خلال فوزه على مضيفه كريستال بالاس 2-0.

ويدين سيتي الذي يخوض اختبارا صعبا في المرحلة المقبلة امام مضيفه ايفرتون على ان يختتم الموسم بمواجهة ضيفه وست هام يونايتد الى جانب مباراته المؤجلة مع استون فيلا، بفوزه الغالي الى العاجي يايا توري الذي مرر كرة الهدف الاول الذي سجله البوسني ادين دزيكو برأسه في الدقيقة 4، ثم اضاف بنفسه الهدف الثاني في الدقيقة 43 بعد سلسلة من التمريرات المميزة ومجهود فردي رائع من لاعب برشلونة الاسباني السابق الذي وصلته الكرة من الفرنسي سمير نصري.

وفي مباراة اخرى، حسم سندرلاند موقعته المصيرية مع ضيفه كادريف سيتي باكتساحه 4-0.

- ترتيب فرق الصدارة:

1- ليفربول 80 نقطة من 36 مباراة

2- تشلسي 78 من 36

3- مانشستر سيتي 77 من 35

4- ارسنال 70 من 35

5- ايفرتون 69 من 36.