عبداللهيان: الأسد هو الرئيس الشرعي لسوريا

مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين أمير عبد اللهيان يؤكد استمرار مسعى طهران وموسكو لانجاح الحل السياسي في سوريا ويقول إن الأسد هو الرئيس الشرعي لسوريا.

عبداللهيان: طهران وموسكو تستمران في مساعيهما لانجاح الحل السياسي في سوريا
عبداللهيان: طهران وموسكو تستمران في مساعيهما لانجاح الحل السياسي في سوريا

أكد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين أمير عبد اللهيان أن "الرئيس السوري بشار الأسد هو الرئيس الشرعي لسورية"، مشيراً إلى أن "الشعب السوري له الحق في رسم مستقبله واتخاذ قراراته".

وقال عبد اللهيان إن "الفرصة مناسبة حالياً للمعارضة التي تؤمن بالحل السياسي"،  مشيراً إلى أن "طهران وموسكو تتابعان بجدية التعاون فيما بينهما لإنجاح الحل السياسي في سورية"،  مؤكداً أن "إيران تواصل مشاوراتها مع المبعوث الأممي إلى سورية الأخضر الإبراهيمي وسائر المسؤولين الإقليميين والدوليين لحل الأزمة في سورية سياسياً".