جيرارد... و"الشهر الأهم"

ستيفن جيرارد يؤكد أن الشهر القادم هو "الأهم في مسيرته" مع ليفربول لحظوظ الأخير بالتتويج بلقب الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

جيرارد خلال القمة التي فاز فيها ليفربول على دورتموند
جيرارد خلال القمة التي فاز فيها ليفربول على دورتموند

أكد النجم الإنكليزي المخضرم، ستيفن جيرارد، قائد ليفربول، أن الشهر القادم هو "الشهر الأهم" في مسيرته مع كرة القدم والمستمرة منذ 17 عاماً في إشارته إلى مدى أهمية الفوز بلقب الدوري الإنكليزي الممتاز.

وكان جيرارد (33 عاماً) افضل لاعب خلال مباراة فريقه التي فاز فيها على مانشستر سيتي 3-2، ليعزز موقعه في صدارة البطولة التي لم يحرز لقبها منذ 1990.

وعن الاداء قال جيرارد انه كان بمثابة "أهم بيان" صدر عن ليفربول خلال الموسم الحالي لكنه ايضاً اعترف بأنه "كان يخشى الاسوأ" عندما تعادل سيتي 2-2 بعد ان كان متخلفاً بهدفين قبل ان يحرز البرازيلي فيليبي كوتينيو هدف الفوز.

ونقلت قناة ليفربول التلفزيونية عن جيرارد قوله: "أعتقد انه كان افضل اداء لنا طوال الموسم. وكان من ممكن احراز المزيد من الاهداف خلال اول 30 او 35 دقيقة".

وبهذا الفوز اصبح ليفربول منفرداً بالصدارة متفوقاً بنقطتين على تشلسي الثاني وبفارق سبع نقاط عن مانشستر سيتي الذي لعب مباراتين أقل.