إنديانا يقترب من حسم صدارة المنطقة الشرقية

إنديانا بايسرز على بُعد فوز واحد من حسم صدارة المنطقة الشرقية في الدوري الأميركي للمحترفين في كرة السلة.

نجح إنديانا في التغلب على أوكلاهوما
نجح إنديانا في التغلب على أوكلاهوما

لم يعد يفصل إنديانا بايسرز عن حسم صدارة المنطقة الشرقية سوى فوز واحد وذلك بتغلبه على أوكلاهوما سيتي ثاندر 102-97، في دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين.

على ملعب "بانكرز لايف فيلدهاوس" وامام 18165 متفرجاً، اظهر انديانا انه على اتم الاستعداد لانطلاق الدور الاول من البلاي اوف من خلال فوزه على احد اقوى فرق الدوري وصاحب ثاني افضل سجل في المنطقتين بعد سان انطونيو سبيرز، مما جعله بحاجة الى الفوز على اورلاندو ماجيك او خسارة ميامي هيت حامل اللقب في احدى مباراتيه مع واشنطن ويزاردز وفيلادلفيا سفنتي سيكسرز لكي يحسم صدارة المنطقة وما ينجم عنها من افضلية الملعب في الادوار الفاصلة.

ودخل انديانا الى مباراته مع ضيفه اوكلاهوما وهو يبحث عن استعادة توازنه بعد ان مني بست هزائم في مبارياته الثماني الاخيرة، وقد تمكن فريق المدرب فرانك فوغل من تحقيق مبتغاه بعد ان تجاوز ستة من لاعبيه حاجز العشر نقاط وكان افضلهم ديفيد وست الذي سجل 21 نقطة، بينها ثلاث رميات حرة حاسمة في اخر 15 ثانية، اضافة الى 6 متابعات، فيما ساهم كل من بول جورج وسي جاي واتسون 20 نقطة مع 12 متابعة للاول.

كما تألق لانس ستيفنسون بتحقيقه خامس "تريبل دابل" لهذا الموسم بعد ان سجل 17 نقطة مع 10 متابعات و11 تمريرة حاسمة، ليصبح اول لاعب في تاريخ الفريق يحقق هذا الانجاز في موسم واحد، متفوقاً على انجاز الالماني ديتلف شريمف الذي حقق هذا الامر اربع مرات خلال موسم 1992-1993.

واستحق انديانا الفوز على اوكلاهوما سيتي الذي كان يحاول حسم المركز الثاني في المنطقة الغربية، اذ كان الطرف الافضل في اللقاء حتى النصف الثاني تقريباً من الربع الاخير حين كان متقدماً بفارق 10 نقاط 87-77 في اخر 59ر6 دقائق قبل ان ينتفض الضيوف بقيادة الثنائي كيفن دورانت (38 نقطة) وراسل وستبروك (21 نقطة) الذي ادرك التعادل لفريقه 89-89 من سلة ثلاثية في اخر 2,46 دقيقة.

لكن جورج رد بثلاثية ثم اتبعها وست بسلتين من المسافة المتوسطة وستيفنسون بثلاثية اخرى لتصبح النتيجة 97-91 في اخر 34,2 ثانية، ما صعب المهمة امام اوكلاهوما سيتي خصوصاً بعد ان نجح وست في ثلاث رميات حرة في اخر 15 ثانية.

وعلى ملعب "ستايبلس سنتر" وامام 18997 متفرجاً، خطا ممفيس غريزليس خطوة هامة للحصول على المقعد الثامن الاخير المؤهل الى البلاي اوف في المنطقة الغربية وذلك بفوزه على مضيفه الجريح لوس انجلوس لايكرز 102-90.

ويدين ممفيس بفوزه الثامن والاربعين في 80 مباراة الى مايك كونلي والاسباني مارك غاسول ومايك ميلر، اذ سجل الاول 24 نقطة مع 8 تمريرات حاسمة والثاني 18 نقطة مع 15 متابعة و4 تمريرات حاسمة والثالث 13 نقطة مع 5 متابعات، ليساهموا بشكل فعال في تقدم فريقهم بفارق مباراة على ملاحقه فينيكس صنز قبل الموقعة المرتقبة بين الفريقين على ملعب الاخير.

اما بالنسبة للايكرز الذي وجد نفسه متخلفاً بفارق 22 نقطة في بداية الربع الاخير بعد ان كان متعادلاً مع ضيفه 61-61 في الربع الثالث، فقد مني بهزيمته السابعة على التوالي، واسدل الستار بشكل مخيب جدا على موسمه بين جماهيره لان مباراتيه الاخيرتين سيلعبهما خارج ملعبه.

وقد حقق لايكرز الذي برز في صفوفه جودي ميكس بتسجيله 20 نقطة، اسوأ موسم في تاريخه لان هزيمة الامس كانت تحمل رقم 55 مقابل 25 انتصاراً فقط، ما جعله يقبع في المركز قبل الاخير في منطقته الغربية بفارق مباراة فقط امام يوتا جاز متذيل الترتيب.

وعلى ملعب "مودا سنتر ات ذي روز غاردن"، تعملق ستيفن كوري وتجاوز حاجز الاربعين نقطة للمرة الثالثة هذا الموسم والسادسة في تاريخه الا انه لم يتمكن من تجنيب فريقه غولدن ستايت ووريرز الهزيمة امام مضيفه بورتلاند ترايل بلايزرز 117-119 بعد التمديد.

وانهى كوري اللقاء وفي رصيده 47 نقطة مع 5 تمريرات حاسمة، فيما برز في صفوف بورتلاند لاماركوس الدريدج بتسجيله 26 نقطة.

وفي المباريات الاخرى، فاز تورونتو رابتورز على ديترويت بيستونز 116-107، وبروكلين نتس على اورلاندو ماجيك 97-88، ونيويورك نيكس على شيكاغو بولز 100-89، وساكرامنتو كينغز على مينيسوتا تيمبروولفز 106-103.