حكاية رؤينا.. زمن الحب لم ينته

أم لأسرة لا صلة قربى بينها وبين أفرادها. من العمل في فرن صغير يطعم المئات من خبزه وحلوياته، تطعم هي من عائداته أسرتها الجديدة. هي الأخت والعاملة والمكافحة والأم في وقت واحد. تأتي من زمن الخير والحب والإنسانية.