الإقالة تطارد مويز... وفان غال مرشح لخلافته

مجلس إدارة مانشستر يونايتد يدرس جدياً قرار إقالة ديفيد مويز من تدريب الفريق، بحسب الصحف الإنكليزية.

ديفيد مويز

يدرس مجلس إدارة مانشستر يونايتد الإنكليزي جدياً قرار إقالة مدرب الفريق، الإسكتلندي ديفيد مويز، بسبب سوء النتائج التي حققها "الشياطين الحمر" بإشرافه هذا الموسم وآخرها الخسارة المذلة أمام الغريم التقليدي ليفربول 0-3 في ملعب "أولد ترافورد"، بحسب الصحف المحلية.

وتوقعت الصحف أن يكون الاسبوع المقبل حاسماً في اقالة المدرب من عدمه بانتظار مواجهة الفريق ضد اولمبياكوس اليوناني في اياب الدور الثاني من دوري ابطال اوروبا غداً الاربعاء، حيث يتعين على الفريق الشمالي قلب تخلفه 0-2 ذهاباً لبلوغ ربع النهائي، ثم المباراتين المقبلتين له في الدوري المحلي خارج ملعبه ضد وست هام السبت المقبل، وضد جاره مانشستر سيتي الثلاثاء المقبل.

واورد موقع "سوكر نت" بحسب مصادر موثوقة داخل مجلس ادارة النادي بأن المدرب السابق السير اليكس فيرغيسون الذي اختار بنفسه مويز لخلافته لم يعد من الداعمين له من دون ان يطالب علناً بإقالته، في حين يبدو بوبي تشارلتون الوحيد الذي لا يزال من داعمي مويز.

واوضحت المصادر ذاتها بأنه في حال اقالة مويز فإن المدرب الهولندي لويس فان غال سيكون ابرز المرشحين لخلافته خصوصاً بأنه في الآونة الاخيرة لم يبد حماسة لتدريب توتنهام بعد ان كان هذا الامر شبه محسوم.

يذكر ان فان غال سيترك منصبه مدرباً لهولندا بعد نهائيات كأس العالم في البرازيل.