يوفنتوس يبتعد بالصدارة بفارق 17 نقطة... وخيبات ميلان تتواصل

يوفنتوس يحقق فوزاً صعباً على جنوى وميلان يواصل نزيف النقاط في الدوري الإيطالي لكرة القدم.

فرحة بيرلو بتسجيله هدف الفوز الوحيد ليوفنتوس

إقتنص يوفنتوس، المتصدر وحامل اللقب في الموسمين الماضيين، فوزاً في غاية الصعوبة أمام مضيفه جنوى 1-0، في المرحلة الثامنة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

على ملعب لويجي فيراريس البلدي، يدين فريق "السيدة العجوز" في حسم المواجهة لصالحه الى صانع العابه المخضرم اندريا بيرلو الاختصاصي بالكرات الثابتة والذي سجل الهدف الوحيد من ركلة حرة مباشرة.

ورفع يوفنتوس رصيده الى 75 نقطة موسعاً الفارق الى 17 نقطة مؤقتاً بينه وبين مطارده روما الذي يستضيف الليلة اودينيزي ويملك ايضاً مباراة مباراة مؤجلة مع بارما.

وعلى ملعب جوزيبي مياتزا،اسقط بارما مضيفه ميلان بالضربة القاضية عندما هزمه في عقر داره 4-2.

و تعرض ميلان لضربة مزدوجة في وقت مبكر عندما ارتكب الحارس المخضرم كريستيان ابياتي خطأ عنيفاً ضد ايزيكييل سكوليتو فطرد (5) واحتسبت ركلة جزاء تأخر تنفيذها 4 دقائق لاصابة مهاجم بارما، ثم نفذها بنجاح الدولي انطونيو كاسانو (9).

وفي الشوط الثاني، زاد كاسانو من صعوبة مهمة الفريق المضيف الناقص الصفوف بتسجيله الهدف الثاني بعد عرضية من الغاني افريي اكواه (51).

وقلص المدافع الفرنسي عادل رامي الفارق من متابعة رأسية لكرة نفذها البرازيلي ريكاردو كاكا من ركلة ركنية (56).

ولم ييأس رجال مدرب ميلان الجديد ولاعبه السابق الهولندي كلارنس سيدورف، وادركوا التعادل بعد ان ارتكب النيجيري جويل تشوكووما اوبي خطأ قاسياً ضد ريكاردو مونتوليفو واحتساب ركلة جزاء نفذها بنجاح المشاكس ماريو بالوتيلي (76).

لكن بارما اعاد الامور الى نصابها بعد اقل من دقيقتين، وسجل هدف الفوز بواسطة البرازيلي اماورو بعد عرضية من ايزيكييل سكيلوتو (78) قبل ان يوجه الفرنسي جوناثات لودوفيك بيبياني رصاصة الرحمة الى قلب الضيوف من ضربة رأس في الوقت بدل الضائع (90+5).

وبقي ميلان في المركز الحادي عشر موقتاً برصيد 35 نقطة، فيما ارتفع رصيد بارما الى 46 نقطة وارتقى الى المركز السادس.

واستعاد فيورنتينا المركز الرابع من انتر ميلانو الذي كان تغلب على مضيفه هيلاس فيرونا الوافد الجديد 2-0 بفوزه على ضيفه كييفو 3-1 على ملعب ارتيميو فرانكي.

وافتتح الكولومبي خوان غييرمو كوادرادو التسجيل في وقت مبكر اثر تلقيه كرة متقنة من التشيلي دافيد بيتزارو (11).

وعزز اليساندرو ماتري تقدم فريقه بالهدف الثاني اثر عرضية من كوادرادو (39).

وفي الشوط الثاني، قلص كييفو الفارق بواسطة البرتو بالوسكي من كرة بينية ارسلها لوكا ريغوني (62).

لكن البديل الالماني ماريو غوميز اعاد الفارق الى سابق عهده مستفيداً من كرة بينية ارسلها البديل السلوفيني يوزيب ايليسيتش (89).

وعلى ملعب سان ايليا، سقط كالياري امام ضيفه لاتسيو 0-2.

وبكر لاتسيو في هز شباك مضيفه كالياري بواسطة البوسني سيناد لوليتش الذي اكمل بيسراه في شباك الحارس فيديريكو ماركيتي كرة بينية ارسلها له الاوروغوياني الفارو غونزاليز (19).

وعزز لاتسيو تقدمه في الشوط الثاني بهدف ثان بعد تمريرة من الالماني ميروسلاف كلوزه الى السنغالي الشاب كيتا بلادي دياو (19 عاماً) تابعها بيمناه في الشباك (69).

وعلى ملعب اتليتي اتزوري ديتاليا، حقق اتالانتا فوزاً كبيراً بنكهة اميركية جنوبية على ضيفه سبمدوريا 3-0.

وشهد الشوط الاول تسجيل هدفين اولهما حمل توقيع التشيلي كارلوس كارمونا بتسديدة قوية من خارج المنطقة (36)، اتبعه جاكوما بونافنتورا بالثاني من ضربة رأس بعد ركنية نفذها لوكا تشيغاريني (42).

وفي الشوط الثاني، عزز اتالانتا سريعاً تقدمه بالهدف الثالث بواسطة الارجنتيني دينيس جيرماين، محور عمليات فريقه، بعدما تلقى كرة عرضية في المكان المناسب من مواطنه مكسيميليانو موراليز (55).

ورفع اتالانتا رصيده الى 37 نقطة وبقي تاسعاً مقابل 34 لسمبدوريا في المركز الثالث عشر.

وعلى ملعب ارماندو بيكي، تغلب ليفورنو على ضيفه بولونيا 2-1 بعد شوط اول خال من كل شيء.

وعلى ملعب تشيتا دل تريكولوري، فاز ساسوولو الصاعد حديثاً الى دوري النخبة على ضيفه كاتانيا 3-1 فارتفع رصيده الى 21 نقطة وترك المركز الاخير في الترتيب للخاسر (20 نقطة).

- ترتيب فرق الصدارة:

-1 يوفنتوس 75 نقطة من 28 مباراة

-2 روما 58 من 26

-3 نابولي 55 من 27

-4 فيورنتينا 48 من 28

-5 انتر ميلانو 47 من 28.