"فتح" في إيران لفتح صفحة جديدة من العلاقات

عضو اللجنة المركزية في حركة فتح جبريل الرجوب في إيران في زيارة هي الأولى لمسؤول في حركة فتح منذ توقيع اتفاقية أوسلو.

شدد وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف على رفض بلاده أيّ تدخل خارجي في تقرير مصير الشعب الفلسطيني، الذي يحدّد مستقبله بنفسه من خلال صناديق الاقتراع. 

ظريف أكد خلال لقائه عضو اللجنة المركزية في حركة فتح جبريل الرجوب أن القضية الفلسطينية قضية محورية بالنسبة للشعب الإيراني. 

وفي تصريح للميادين أكد الرجوب "أن إيران تحترم حق الشعب الفلسطيني في تقرير مصيره وأن السلطة الفلسطينية مستعدة لتقوية العلاقات مع طهران".

وفي الشأن السوري أكد أن العلاقات بين السلطة الفلسطينية والحكومة السورية لم تنقطع.