ظريف: لا نفكك "أجهزة طرد" والمفاوضات مع كيري "صعبة جداً"

وزير الخارجية الإيراني يقول إن المفاوضات مع نظيره الأميركي جون كيري "صعبة جدا"، معتبراً إن بلاده لا تفكك أية أجهزة طرد مركزي.

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن العبارات التي تستخدمها الإدارة الأميركية للحديث عن التنازلات التي تقدمها طهران في ما يخص برنامجها النووي، تعتبر تشويها لنص اتفاق جنيف الذي قبلت به إيران والدول الأخرى في السداسية.

وأكد ظريف في مقابلة مع قناة "سي آن آن" الأميركية أن بلاده لم توافق على تفكيك شيء من قدراتها النووية. واعتبر الوزير في التصريحات التي أدلى بها خلال مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي السنوي في دافوس، أن واشنطن تحاول التقلیل من أهمیة ما حصلت علیه إیران وفق اتفاق جنيف، فیما تبالغ في حجم الالتزامات التي أخذتها طهران على عاتقها.

وأضاف الوزير الإيراني أن البيت الأبيض يحاول تصوير الإتفاق وكأنه يعني تفكيك البرنامج النووي الإيراني. وشدد ظريف قائلاً "إننا لا نفكك أية أجهزة طرد مركزي ولا نفكك أية أجهزة أخرى. نحن ببساطة، لا ننتج ولا نخصب اليورانيوم حتى درجات تزيد عن 5%".

وبشأن الضغوط الداخلية التي تتعرض لها الإدارة الأميركية، قال ظريف: "كلنا نواجه صعوبات ومعارضات وقلقاً وهواجس"، مشيراً في هذا السياق إلى أن البرلمان الإيراني استدعاه الأربعاء ليسمع أجوبته عن بعض أسئلة النواب.

ووصف وزير الخارجية الإيراني المفاوضات مع نظيره الأميركي جون كيري بالصعبة جداً، قائلاً: "تم تحقيق بعض التقدم، لكن مازال من المبكر الحديث عن وجود الثقة".