رئاسة الإتحاد البرازيلي مستقبلاً لا تخيف رونالدو

"الظاهرة" البرازيلي رونالدو لا يخفي أنه قد يترشح لرئاسة الإتحاد البرازيلي لكرة القدم في يوم من الأيام.

"الظاهرة" البرازيلي رونالدو

أقرّ نجم كرة القدم البرازيلي السابق رونالدو أنه قد يفكر في المستقبل في الترشح لرئاسة الإتحاد البرازيلي لكرة القدم، الأمر الذي يعتبره "تحدياً كبيراً للغاية"، وفقاً لما ذكرته وسائل الإعلام المحلية.

وفي مقابلة أجرتها معه صحيفة "Isto é" الأسبوعية، قال رونالدو: "لست خائفاً من رئاسة الاتحاد البرازيلي إذا جعلت ذلك الأمر هدفاً لي في يوم من الأيام، فهو الكيان الذي ينظم كرة القدم، وكرة القدم هي الشغف الأكبر للناس في البرازيل".

وأكد رونالدو عدم نيته للترشح لانتخابات رئاسة الاتحاد المقررة في أبريل/نيسان المقبل، مشيراً إلى أن مشاركته في الأعمال التحضيرية لكأس العالم بالبرازيل 2014 من خلال منصبه في لجنة التنظيم المحلية يمكن أن يضيف نوعاً من الشفافية من شأنه أن "يساعد في تغيير صورة كرة القدم البرازيلية".

وأضاف "قصة حياتي لطيفة جداً، لا تشوبها أي مخالفات. أموالي مصدرها واضح ودفعت جميع ضرائبي المستحقة".

وستجرى الانتخابات المقبلة على منصب رئيس الاتحاد البرازيلي في أبريل/نيسان المقبل، على أن يتسلم الفائز مهام منصبه في عام 2015.