مستوطنون يقتحمون الأقصى ويعتلون سطح قبة الصخرة

حاخام يهودي بصحبة مجموعة من المستوطنين يقتحمون باحات المسجد الأقصى في القدس ويقومون بإعتلاء سطح مسجد قبة الصخرة.

المستوطنون اعتلوا سطح مسجد قبة الصخرة بعد اقتحام باحات المسجد الأقصى

اعتلى مستوطنون الخميس، سطح مسجد "قبة الصخرة"، تزامناً مع اقتحام العشرات منهم باحات المسجد الأقصى المبارك عبر باب المغاربة.

مصادر رسمية فلسطينية أكدت أن الحاخام المتطرف يهودا غليك اعتلى المسجد مع مجموعة من المستوطنين وصحفي يحمل كاميرا فيديو، حيث قاموا بالصعود إلى سطح قبة الصخرة باستخدام الدرج المؤدي له، وحصلت مشادات كلامية بين المتطرفين والمرابطين في المسجد.

مدير عام الأوقاف وشؤون المسجد الأقصى الشيخ عزام الخطيب استنكر اقتحام المستوطنين للمسجد، معتبراً ذلك خطوة استفزازية وخطيرة، كما اعتبرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات في بيان صحفي أن ما جرى "انتهاك صارخ لأماكن العبادة"، لافتة إلى أن سلطات الاحتلال باتت على مشارف الانتهاء من تهويد المسجد وإعلانه كنيساً يهودياً.