دورة سيدني: رادفانسكا تفقد لقبها في الدور الثاني

توالي المفاجآت في دورة سيدني للتنس في اليوم الثاني بخروج حاملة اللقب والمصنفة أولى أنييسكا رادفانسكا.

خسرت رادفانسكا المصنفة أولى أمام لاعبة صاعدة من التصفيات

فجّرت الأميركية بيتاني ماتيك ساندس، المتأهلة من التصفيات، مفاجأة من العيار الثقيل بإخراجها البولندية أنييسكا رادفانسكا، المصنفة أولى وحاملة اللقب العام الماضي، من الدور الثاني لدورة سيدني الأسترالية في كرة المضرب بفوزها عليها 7-5 و6-2.

واحتاجت ماتيك ساندس المصنفة 48 عالمياً الى 90 دقيقة للتغلب على منافستها البولندية المصنفة خامسة عالمياً.

وهي المرة الاولى التي تخسر فيها حاملة اللقب في مباراتها الاولى في سيدني منذ عام 1998.

وقالت رادفانسكا "لعبت منافستي بشكل قتالي واستحقت الفوز. الامر لا يتعلق بكيفية ارسالاتي الاولى او الثانية، فقد لعبت منافستي جميع الكرات باندفاع كبير".

وباتت التشيكية بترا كفيتوفا بطلة ويمبلدون السابقة اعلى لاعبة مصنفة باقية في المنافسات بفوزها على الاميركية كريستينا ماكهالي 6-1 و6-0.

وتلتقي كفيتوفا في الدور المقبل مع مواطنتها لوسي سافاروفا التي اطاحت بالدنماركي كارولين فوزنياكي المصنفة سادسة بفوزها عليها 6-4 و7-6 (9-7).

وفي المباريات الاخرى، فازت الالمانية انجيليك كيربر على الاستونية كايا كانيبي 6-3 و6-4، والبلغارية تسيفتانا بيرونكوفا على الاميركية فارفارا ليبتشينكو 6-3 و6-2.

وفي فئة الرجال، فاز التشيكي راديك سيتبانيك على الاسترالي صامويل غروث 6-7 (6-8) و7-6 (7-5) و6-2، والاسباني البرت راموس على الاميركي سام كويري 4-6 و6-3 و6-4، والكرواتي مارين سيليتش على الالماني يان لينارد ستروف 3-6 و6-3 و6-3، والاسترالي مارينكو ماتوسيفيتش على الالماني فلوريان ماير 6-2 و4-6 و6-3، والاسترالي برنارد توميتش على الاسباني مارسيل غرانوليرس 6-3 و6-0، والاوكراني اولكسندر دولغوبولوف جونيور على الفرنسي ادوار روجيه فاسلان 6-3 ثم بالانسحاب، والفرنسي نيكولا ماهو على الاميركي راين هاريسون 7-6 (7-2) و7-5.