تونس: مواجهات بين قوات الأمن ومحتجين مطالبين بالتوظيف جنوب البلاد

جرح أربعة رجال أمن تونسيين وثلاثة مدنيين خلال مواجهات نشبت بين قوات الأمن ومحتجين مطالبين بالتنمية وبالتوظيف في مدينة دوز جنوب البلاد، وعملية أمنية في جبل السلوم بمحافظة القصرين تؤدي إلى الكشف عن مخيمين تابعين لمجموعات إرهابية وإلى مصادرة سلاح وذخيرة.

عملية ثكنة بوشوشة أواخر الشهر المنصرم (أ ف ب)
جرح أربعة رجال أمن تونسيين وثلاثة مدنيين خلال مواجهات نشبت بين قوات الأمن ومحتجين مطالبين بالتنمية وبالتوظيف في مدينة دوز جنوب تونس. المتحدث بسام وزارة الداخلية  محمد علي العروي أفاد أن المحتجين أحرقوا مقرين للأمن وعربة شرطة في المدينة، محذرا من انخراط مجموعات تكفيرية بين المحتجين. مراسل الميادين أفاد بانتشار وحدات من الجيش في المدينة عقب انسحاب قوات الأمن منها مترافقا مع فرض حظر تجوال ليلي في المدينة. من جهة ثانية تمكنت وحداتٌ من الجيش التونسي خلال عملية أمنية في جبل السلوم بمحافظة القصرين من الكشف عن مخيمين تابعين لمجموعات إرهابية ومن مصادرة سلاح وذخيرة وأدوية وتجهيزات. المقدم بلحسن الوسلاتي الناطق باسم وزارة الدفاع الوطني أكد أن وحدات الجيش تواصل عمليات التمشيط والتفتيش في جبال الشعانبي لتطهيرها من الإرهابيين.

اخترنا لك