واشنطن تطالب البحرين بإطلاق سراح الناشط الحقوقي نبيل رجب

الولايات المتحدة تطالب السلطات البحرينية الإفراج فوراً عن الناشط الحقوقي نبيل رجب بعد اعتقاله مجدداً الأسبوع الماضي بتهمة نشر معلومات على موقع تويتر "تمسّ بالسلم الأهلي" وفق ما أعلنت وزارة الداخلية البحرينية.

رجب أعيد اعتقاله بتهمة نشر معلومات على صفحته على التويتر
طالبت الولايات المتحدة البحرين بإطلاق سراح الناشط الحقوقي نبيل رجب الذي اعتقل مجدداً الأسبوع الماضي بتهمة "نشر معلومات على موقع تويتر من شأنها الاضرار بالسلم الاهلي".

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية جيفري راثكي "نحن قلقون جداً لاعتقال  الناشط رجب بناءاً على ملاحقات جديدة متصلة بنشره معلومات على شبكات للتواصل الاجتماعي"، مضيفاً أن "الولايات المتحدة ترفض حصول ملاحقات جزائية بحق أفراد بقضايا مرتبطة بحرية التعبير".

وكانت وزارة الداخلية البحرينية أعلنت الأسبوع الماضي القبض على رجب بعد استيفاء الإجراءات القانونية اللازمة بحقه، وفق ما ذكرته.

ونشر رجب عبر موقع يوتيوب قبيل اعتقاله مقطع فيديو يظهره واقفاً أمام منزله قائلاً إن "الاعتقال بسبب ما كتبته في تويتر"، مؤكداً أن "هذه محاولة أخرى لقمع الناس في التعبير عن أرائهم"، مشدداً على أن "النضال السلمي سيستمر حتى تحقيق المطالب الشعبية"، على حدّ تعبيره.

ومن المقرر أن تصدر محكمة الاستئناف في 14 نيسان/ أبريل الجاري حكمها في قضية اتهام رجب بكتابة تغريدات تمسّ بجهات أمنية.