وفاة المخرج "ياسر زايد" عن 48 عاماً

هو نجل كاتب السيناريو الكبير "محسن زايد"، عرف نجاحات متعددة في أعمال للشاشتين، وتميزت صورته بخصوصية عصرية كانت تلفت الإنتباه إلى أسلوب مميز في التقطيع والمونتاج وصولاً إلى إدارة الممثلين. إنه المخرج "ياسر زايد" الذي غادرنا باكراً بعد معاناة مع المرض كانت آخر مراحلها عشرة أيام في العناية المركّزة بأحد مستشفيات المعادي، إنتهت بإعلان وفاته.

  • وفاة المخرج "ياسر زايد" عن 48 عاماً
    وفاة المخرج "ياسر زايد" عن 48 عاماً

 

التشييع بعد ظهر الثلاثاء في 17 كانون الأول/ ديسمبر الجاري، بينما تُقبل التعازي يوم الأربعاء في 18 منه بمسجد الرحمن الرحيم – منطقة صلاح سالم، وقد نعته نقابة الممثلين وعدد من زملائه الفنانين، مشيدين بموهبته وحسن تعامله مع الممثلين الذين أدارهم طوال السنوات العشرين الأخيرة، خصوصاً في مجال الذهاب بعيداً خلال فترة تحضير المشاهد بما يسمح للجميع بهضم شخصياتهم لتكون فاعلة أمام الكاميرا حين مباشرة التنفيذ. وكان لافتاً عدم تقدمه في السن. وقد رافقته عناوين كثيرة لأعماله على الشاشتين (الضاهر، فزّاع، يا أنا يا إنتي، هبة رجل الغراب، سامحني يا زمن، وعلمني الحب).

المعروف عن الراحل أنه كان ظريفاً مبتسماً على الدوام، ونادراً ما تواجه مع أحد، وكان أخفى مرضه عن عائلته لئلا يصدمهم ، ومع ذلك فقد جاءت الصدمة قوية منذ دخوله المستشفى وحتى وفاته.