"tenet" صوّره الممثلون ولم يعرفوا شيئاً عن مضمونه ؟؟

شريط ضخم بعنوان tenet أصر مخرجه كريستوفر نولان على حجب النص عن فريق الفيلم، ورفض إطلاع المنتجين في وارنر على حيثياته حفاظاً على سريّة الموضوع الذي يُطرح لأول مرة في السينما.

 

  • المخرج الإنكليزي "كريسنوفر نولان" خلال التصوير

لو لم يكن المخرج الإنكليزي كريستوفر نولان (50 عاماً) من الفنانين المبدعين الكبار (صاحب تحفة: دنكرك)، لما وافقت شركة وارنر على هذا الشرط لأنها تثق في قدراته خصوصاً وأنه كاتب السيناريو، الذي تم إجتزاء أدوار الممثلين من النص وتسليم كل منهم دوره فقط، وكلما سئل أحدهم عن دوره ضحك وأجاب "لا نعرف شيئاً"، والأسماء المشاركة كبيرة من بريطانيا (روبرت باتنسون، آرون تايلور جونسون، مايكل كين، هيماش باتل، والإيرلندي كينيث براناغ) أميركا (جون ديفيد واشنطن، فيونا دوريف) وفرنسا (أليزابيت ديبيكي، كليمانس بويزي).

المفارقة في هذا المشهد أن قصة ومحور tenet لن يعرفهما أحد قبل 17 تموز/ يوليو المقبل الموعد الذي طرحته شركة وارنر لعرض الفيلم عالمياً بعدما رفض نولان عرضه قبل شهرين على منصة الشركة الألكترونية، بينما أعلنت وارنر أنها ستلتزم بالموعد الجديد مع شرط وحيد يتلخص في ضمان أن 80 بالمئة من صالات العالم ستكون مفتوحة لإستقباله، منعاً لحصول أي إنتكاسة إيرادات تضيف إلى خسائر الشركة بسبب وباء كورونا ملايين إضافية، بينما السعي كما هو واضح لتعويض الخسائر ومباشرة مرحلة جديدة تحت عنوان ما بعد كورونا.

إشارة إلى أن عرضاً خاصاً للفيلم لن يقام، بل برمجة الصالات هي العرض الأول، في وقت باشر فيه نولان التحضيرات لفيلمه المنتظر للعام 2021 بعنوان momento والذي يجيء بعد 20 عاماً على فيلم بالعنوان نفسه أطلقه نولان في العام 2000.