"محمود مسعود" هبط ضغطه فمات عن 68 عاماً

الممثل المصري المخضرم محمود مسعود فاجأ الوسط الفني بوفاته عن 68 عاماً صباح يوم الخميس في 11 حزيران/يونيو الجاري متأثراً بهبوط حاد في الضغط دهمه وهو في منزله مصحوباً بمضاعفات في الصدر بسبب كثرة التدخين.

 

  • "محمود مسعود" هبط ضغطه فمات عن 68 عاماً
    الممثل الراحل "محمود مسعود"

أحداث متسارعة تعاقبت ما بين أوجاع في الصدر داهمته في منزله من دون سابق إنذار، ترافقت مع غثيان ودُوار، نقل على أثرها إلى مستشفى العباسية ولم يطل الأمر حتى لفظ آخر أنفاسه ، طاوياً حقبة من العطاء الفني بلغت 45 عاماً منذ تخرج من المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1975 بعدما كان رُشح للدراسة في جامعة الأزهر في مجال الدراسات الإسلامية.

الفنان مسعود عُرف بين زملائه وفي محيطه العائلي بأنه مدخن شره، إلى حد أن هذا السبب كان وراء عدم طلبه كثيراً للمشاركة في أعمال جديدة، كونه كان يطلب بين الوقت والآخر خلال تصوير أعماله "بريك تدخين"، وكان تعرض قبل أربعة أعوام لإنتكاسة صحية خرج منها منهكاً لكنه لم يتوقف عن التدخين الذي شكل أكبر أزماته على الدوام. آخر عمل شارك فيه كان قبل عامين بعنوان: لآخر نفس، وكانت حلقات رمضانية مع ياسمين عبد العزيز. أما بداياته فكانت مسرحية مع المخرج سمير العصفوري عندما إختاره للمشاركة في مسرحية: مولد الملك معروف.

وكان محمود يتحضر للسفر إلى أميركا فتبدلت بعد المسرحية خياراته وتابع مسيرة الفن وقدم على الشاشة الكبيرة (حب في الزنزانة، إمرأة آيلة للسقوط، إخترت حياتي، المتمرد، الحب وأشياء أخرى، مجانينو، الشرسة، حكاية نو، إنتخبوا الدكتور عبد الباسط سليمان، والنصيب مكتوب) وحضر تلفزيونياً في مسلسلات عديدة (من الجاني، الإمام محمد عبده، الميزان، أم كلثوم، القضاء في الإسلام، الإمام المراغي، جمهورية زفتي، أفراح إبليس، رجل الأقدار، سيدنا السيد، نسيم الروح، حارة اليهود، عوالم خفية، دنيا جديدة، اللقاء الثاني، مغامرات زكية هانم، أكتوبر الآخر).